وزارة الداخلية السعودية تعلن عن مجموعة شروط جديدة لدخول المنشآت الحكومية والخاصة بالإضافة للمنشآت التعليمية، علاوة على الدخول وحضور مختلف المناسبات، والتي تأتي تماشيًا مع التوجهات الحكومية السعودية، وفي القلب منها وزارة الصحة السعودية التي أعلنت عن سلسلة إجراءات جديدة، تهدف لتعزيز الإجراءات الاحترازية في مواجهة جائحة كورونا.

في السطور التالية، سنتعرف على شروط وزارة الداخلية السعودية الجديدة ، لدخول المنشآت والمناسبات، وسنتناول الإعلان الجديد من الوزارة والذي يمثل بشرى سارة للأسر وأولياء أمور الطلبة في بلاد الحرمين.

شروط وزارة الداخلية السعودية

الشروط الجديدة لوزارة الداخلية السعودية

قبل ساعات قليلة، عرضت وزارة الدخلية السعودية شروط جديدة لدخول المنشآت الحكومية والخاصة في البلاد، والتي سيتم العمل بموجبها بعد نحو شهرين و10 أيام تقريبًا من الآن.

وقالت الوزارة في بيانها المنشور ليل الثلاثاء، عبر حسابها الرسمي على موقع “تويتر”، أنه ووفقًا لما رفعته الجهات المختصة في المملكة، حول الإجراءات الجديدة لمكافحة فيروس كورونا المستجد في البلاد، وبغية الحفاظ على الصحة العامة للأفراد والمواطنين، تقرر ما يلي:

أولًا: اشتراط التحصين أو التطعيم ضد فيروس كورونا ، باللقاحات المتوافرة داخل المملكة، على أن يُعتمد من وزارة الصحة السعودية.

وسيكون التحصين أو التطعيم، مسوغ أو شرط أساسي من أجل ما يلي:

  • السماح بدخول أي نشاط ذا طابع اقتصادي أو تجاري أو ثقافي أو رياضي أو ترفيهي.
  • السماح بالدخول والمشاركة في أي مناسبة علمية أو ثقافية أو ترفيهية أو اجتماعية.
  • دخول أي منشأة حكومية أو خاص سواء لغرض إدارة الأعمال أو مراجعة مختلف الدوائر لإنجاز خدمات معينة.
  • الدخول لأي منشأة تعليمية خاصة أو تخضع للإشراف الحكومي.
  • استخدام مختلف وسائل النقل والمواصلات العامة.

على أن يبدأ العمل بـ إجراءات وزارة الداخلية السعودية الجديدة ، من يوم الأحد 1 أغسطس 2021 الموافق لـ22 ذو الحجة 1442.

ثانيًا: يتم استخدام تطبيق توكلنا بهدف التحقق من تحصين المواطنين أو المقيمين على حدٍ سواء.

ثالثًا: تقوم الجهات المختصة بإصدار بيانات أكثر تفصيلًا حول آلية أو كيفية تنفيذ الضوابط والاشتراطات والإجراءات سالفة الذكر.

رابعًا: يستمر العمل بمقتضى الإجراءات الاحترازية ومختلف التدابير الوقائية ضد وباء كورونا، والتي سبق وأصدرتها الهيئات الحكومية والصحية في البلاد.

بدء التطبيق رسميًا (1 أغسطس 2021)

في بيانٍ مقتضب، أعلنت وزارة الداخلية السعودية، في وقتٍ متأخر من مساء أمس السبت، عن الشروع في تنفيذ الإجراء الخاص بإلزامية التحصين ضد فيروس كورونا المستجد، والمعتمد من قبل وزارة الصحة السعودية، للوقاية من الفيروس التاجي، كشرط أساسي لدخول كافة الأماكن وحضور مختلف الفعاليات والأنشطة.

وعبر حسابها الرسمي على “تويتر”، أشارت الوزارة السعودية، إلى التطبيق الخاص بالقرار سالف الذكر، سيشمل كذلك مختلف المنشآت الحكومية والخاصة، فضلًا عن وسائل النقل العام داخل المملكة العربية السعودية.

عقوبات صارمة (23 مايو 2021)

أعلنت وزارة الداخلية السعودية، مساء الأحد، عن عقوبات صارمة لمخالفي إرشادات وإجراءات مواجهة جائحة كورونا في البلاد.

وصرح المقدم  طلال شلهوب الذي يشغل منصب المتحدث الرسمي باسم وزارة الداخلية السعودية، في مؤتمر صحفي، أن العقوبات المقررة تشمل فرض الغرامات التالية:

  • 10.000 ريال للتجمعات العائلية
  • 15.000 ريال للتجمعات غير العائلية.
  • 40.000 للتجمعات لأغراض اجتماعية مثل الحفلات أو لقاءات العزاء وما شابهها.
  • 50.000 ريال للتجمعات العمالية.
  • 5000 ريال لكل شخص يحضر التجمعات المخالفة.
  • 10.000 ريال لكل من يدعو لتجمعات مخالفة أو التسبب فيها.
  • تتضاعف العقوبة لتصل في حدها إلى الأقصى إلى 100000 ريال، وإحالته للنيابة حال تكرار المخالفة للمرة الثانية للنظر في حبسه.
  • غرامة تصل لـ200.000 ريال أو السجن لمدة لا تتجاوز عامين، أو بالعقوبتين معًا، وتضاعف العقوبة في حال التكرار.
  • إذا كان المخالف غير سعودي، يتم إبعاده نهائيًا من المملكة بعد تنفيذ العقوبة.

بشرى سارة

وفي نبأ سار، للمواطنين والأسر السعودية، وللعاملين في الحقل التعليمي، كشفت وزارة الداخلية السعودية، في بيانها أمس الثلاثاء، أن التعليم الحضوري سيعود في المرحلة القادمة.

وسيشمل عودة التعليم الحضوري بالمدارس والمنشآت التعليمي، في البداية، المعلمين والمعلمات، والمنضوين ضمن أعضاء هيئة التدريس والتدريب، وذلك في الجامعات والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني.

وأوضحت الداخلية السعودية أن كلا من وزارتي التعليم والصحة، سيكون منوطًا بهم تحديد الفئات الطلابية والعمرية المستهدفة من القرار السابق.

مستجدات الوضع الوبائي

في أحدث بيان حول الوضع الوبائي في المملكة العربية السعودية، أعلن وزارة الصحة السعودية قبل دقائق، عن تسجيل 1213 إصابة جديدة بفيروس كورونا، و13 وفاة.

وارتفع إجمالي عدد المصابين منذ تسجيل أول حالة في البلاد لمواطن سعودي قادم من إيران عبر البحرين، في الثاني من مارس الماضي، ليبلغ 436239 إصابة، بالإضافة لإجمالي 7201 حالة وفاة إجمالية.

وأضافت الوزارة في بيانها، أنه قد تم تسجيل 910 حالة تعافي جديدة من فيروس كورونا المستجد، ليرتفع العدد الإجمالي للمتعافين، إلى 420671 حالة.

الوضع الوبائي الجديد في السعودية

الخاتمة

تعرفنا في السطور الماضية، على شروط وزارة الداخلية السعودية الجديدة لمواجهة جائحة كورونا في البلاد، تماشيًا مع أحدث قرارات وإجراءات الهيئات الصحية والحكومية المختلفة في المملكة بهذا الشأن، كما عرضنا لبشرى سارة من الوزارة حول بدء عودة التعليم الحضوري في مختلف المنشآت التعليمية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: غير مسموح بنقل المحتوي الخاص بنا لعدم التبليغ