التخطي إلى المحتوى

ولدت حالة نادرة جدا في مدينة “بيرو” للطفل “أنجيليتو” حيث ولد هذا الطفل بأنبوبين في وجهه بدلا من الانف، ويقول الأطباء انه يتنفس بشكل طبيعي.

والطفل الآن في قسم العناية المركزة في مستشفى “كاليتا” مع والدته التي تبلغ من العمر 20 عاما، وقد أكد الأطباء أن الطفل يبدو وجهه طبيعي في المستقبل.

ثم تم نقل الطفل الرضيع إلى مستشفى “ديل نينو” لكي يجرى له عملية جراحية لمعالجة التورم في هذين الأنبوبين، لكي أستبدلهما بانف أخرى طبيعية.

وقال الأطباء أن هذه الحالة غير طبيعية وقد حدثت نتيجة لعيب وراثي وهو نادر الحدوث ويسمى طبيا متلازمة باتو وهي تحدث مرة لكل 15 ألف طفل.

https://youtu.be/PetmfjgpEq8

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.