التخطي إلى المحتوى

صدق أو لا تصدق فأن هذه المرأة قامت بوضع طفلها داخل غسالة الملابس ويرجع السبب في ذالك جنون الطفل وحبه الزائد لغسالة الملابس وقامت بنشرها علي الفيس بوك .

لكنها عندما قامت بنشر صورة طفلها داخل الغسالة عبر حسابها علي الفيس بوك فأن جميع المتابعين أعترضوا بشدة لذالك و قاموا بتبليغ الشرطة لتصرفها الجنوني .

قد أنعكس عليها الأمر بعد أن  كان مزحة منها فقامت الشرطة بأستجوابها لما فعلته بطفلها الصغير ، فقالت أنها كانت تمزح معه ولا تعلم أن هذا قد يجعلها متهمة بقتل طفلها .

يرجع وضعها لطفلها داخل غسالة  الملابس نظراً لحب طفلها وجنونه  بغسالة الملابس ، فأرادت أن تقوم بتصويرة وهو بداخلها فقط وليس لقتله كما ظن البعض .

قالت ستيوارت أنها لم تقم أبداً بتشغيل غسالة الملابس نهائياً ، وأن أمرأة من الجيران قامت بالتهجم علي ستيوارت بالضرب .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.