التخطي إلى المحتوى

استشهد رئيس مباحث قسم شرطة الشيخ زويد، ومعاونه واثنين من أفراد الشرطة، بالإضافة إلى ثلاث مواطنين من بينهم طفل صغير يبلغ من العمر ستة سنوات، بالإضافة إلى أصابة 26 شخص من المواطنين، وذلك اثر تفجير انتحاري نفسه بالقرب من قوة أمنية كانت تقوم بتمشيط السوق بالشيخ زويد.

ونشرت وزارة الداخلية اليوم بيانا رسميا قالت فيه أن انتحاري قام بتفجير نفسه، بالقرب من قوة أمنية كانت تقوم باتخاذ الإجراءات الأمنية، وتمشيط السوق، في منطقة الشيخ زويد، وأثناء ذلك قام شخص يبلغ من العمر 15 عام بتفجير نفسة بجوار القوة الأمنية، تم نقل جميع المصابين إلى المستشفى لتلقي العلاج المناسب.

ونشر تنظيم ولاية سينا بحسب موقع روسيا اليوم بيانا يعلن فيه مسئوليته عن الحادث التفجيري الانتحاري في الشيخ زويد

وتعتبر الشيخ زويد احد المناطق الإدارية من ست مناطق بمحافظة شمال سيناء، وشمال سيناء من المناطق التي تتعرض إلى العمليات الإرهابية، وتقوم فيها القوات المسلحة بدور بارز وقوي من اجل مكافحة الإرهاب والإرهابين.

ويذكر أن القوات المسلحة شنت العملية الشاملة التي قضت فيها على الكثير من الإرهاب والإرهابيين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.