التخطي إلى المحتوى

أعلنت الهيئة العامة للإحصاء بالمملكة العربية السعودية ترحيل 300 ألف وافد من المملكة خلال ال 3 أشهر القادمة من العاملين في عدد من المهن، وذلك من أجل تهيئة سوق العمل للسعوديين وتوفير المزيد من الوظائف لهم، وذلك في بيان العمل للربع الثالث من العام الماضي 2018، والذي أشار إلى استعدادات المملكة لترحيل ما يزيد عن 300 ألف عامل وافد ضمن خطة المملكة لتقليل أعداد المغتربين المتواجدين بها وزيادة نسبة مشاركة العمالة الوطنية في سوق العمل.

ترحيل 300 ألف وافد من المملكة

وأكدت المملكة أن قرار  الترحيل ل 300 ألف وافد من المملكة خلال ال 3 أشهر القادمة ليس من القرارات الجديدة، حيث أن المملكة كانت قد بدأت خطة السعودة وقرار سعودة المهن والقطاعات منذ العديد من الأعوام ونفذت بالفعل التوطين والسعودة في عدد من القطاعات والأنشطة، كقطاع السياحة والذهب والمجوهرات والبيع في المولات التجارية وغيرها من القطاعات، وذلك لتوفير الآلاف من فرص العمل للسعوديين،  وأشارت الإحصائيات النهائية أيضا إلى إنخفاض عدد العاملات الوافدات بما يقترب من 10 آلاف عاملة.

زيادة فرص العمل للسعوديين

أوضحت بيانات وزارة الخدمة المدنية برنامجي جدارة وساعد إنخفاض أعداد الباحثين عن عمل من السعوديين في الربع الأخير من العام الماضي بما يقترب من 200 ألف عامل، وتعتمد تلك النتائج على بيانات سوق العمل المسجلة بصورة رسمية ضمن بيانات وزارة العمل والتنمية الإجتماعية ووزارة الخدمة المدنية والمؤسسة العامة للتأمينات الإجتماعية، ويتم إعتماد تلك النتائج بصفة رسمية للتعرف على نسبة البطالة بين السعوديين ودراسة مدى إمكانية السعودة للوظائف المختلفة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.