التخطي إلى المحتوى

فتوة عدم جواز الشراء بغرض الحصول على جوائز ، افتي إمام وخطيب المسجد الحرام وعضو هيئة كبار العلماء الدكتور صالح بن حميد فتوه يحرم فيها الشراء من المحلات بغرض الحصول على جوائز ألا لو كان قد حصل على هذه الجوائز صدفة من المحلات التي يعتاد الشراء منها لارتفاع جودتها أو تناسب سعرها مع المشتري ،أما إذا توجه المشتري لمحلات يقصدها بغرض الحصول على جوائز فهذا لا يجوز .

الدكتور صالح بن حميد  في برنامج نور على الدرب

قال الدكتور صالح في برنامج نور على الدرب بإذاعة القران الكريم مجيبا على سؤال ( بان المشتري إذا  رأى أعلانا أو ترويجا عن مكان يقدم جوائز في حالة الشراء منه وقصد المشتري هذه المحلات للحصول على جوائز فهذا لا يجوز وحرام .

رأى أستاذ الفقه بجامعة أم القرى الدكتور محمد السهلي

قال الأستاذ محمد السهلي بحسب صحيفة (عكاظ) أن الأمر يعود إلى النية حيث وضح أن كان المشتري قصد مكان لشراء سلعة او خدمة ثم حصل على الجائزة فلا بأس ، أما إذا كان قصد مكان ليحصل على جوائز طبقا لما علمه من إعلان أو أي جهه اخرى فان هذا لا يجوز يعتبر (قمار ) وهو حرام شرعا .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.