التخطي إلى المحتوى

الأطفال من افضل النعم التي ينعم بها الله علينا   والشهور الأولى للبيبي هي اكثر الشهور تأسيس لحياة ذلك الرضيع فيما بعد ,والاستقرار والأمان والعناية التي يتلقاها الرضيع في الأشهر الأولى  من عمره  تؤثر تأثير   إيجابي عليه وينشأ طفل صحي وطبيعي وللاهتمام بالطفل هناك بعض الخطوات الأساسية  التي يجب أن تتبعيها  لتقديم العناية  في الشهور الأولي للبيبي فهناك العديد من المشاعر التي يحتاج الصغير أن يتلقاها منكي ليشعر بالراحة والأمان والاستقرار تختلف الأساليب التي يمكن التواصل بها للرضيع  فهو في حاجة دائما  الشعور بوجودك  ومن افضل الطرق التي   تزيد من العلاقة بين الطفل  والأم هي الرضاعة حيث إنها هي اهم  طرق التواصل مع الرضيع وهى من الأشياء الأساسية التي تربط بين الأم والرضيع حيث تعزز التواصل وتزيد من استقرار وهدوء الرضيع  بالإضافة  ألي الهدف الأساسي وهو إشباع الرضيع  فتتعدد فوائد الرضاعة  للام  والرضيع  ومن المهم تنظيم الرضاعة للطفل حتى تتمكن من إشباعه بشكل تام.

الشهور الأولى للبيبي

البكاء هو لغة التواصل الوحيدة عند الرضيع فهناك مجموعة من الأسباب التي تؤدى الي البكاء وعدم الراحة عند الرضيع ففي حالة بكاء الرضيع يجب أن  تعرف الأم إن هناك ما يحتاج  أليه  هذا الصغير و تنحصر تلك الأسباب في الشهور الأولي للبيبي كالأتي :

الجوع: وهو شعور الرضيع بالجوع  وذلك يحدث غالبا في حالة عدم تنظيم الرضاعة أو بسبب عدم اكتفاءه أثناء الرضاعة .

الشعور بالألم  : وهو احد الأسباب التي لا يستطيع الرضيع الإفصاح عنها  ويجب على الأم متابعتها بشكل دائم وفى حالة البكاء يجب التأكد من عدم وجود تغيرات بجسد الرضيع او انتفاخات تؤدى الي الم شديد بالبطن  فيجب ملاحظة  علامة من علامات التغير مهما كانت صغيرة .

الحاجة للنوم:  الكثير من الأوقات تهتم الأم جيدا بالطفل  ولكنه يستمر بالبكاء وتكون المشكلة هي حاجته للنوم وذلك بسبب عدم أنتظام النوم في الأشهر الأولى بعد الولادة .

تغير الملابس والحفاضات

لا يشعر الطفل بالراحة في حالة الحاجة التي تغير ملابسه والشعور بالنظافة وتعير الحفاضات فيجب الاهتمام دائما  بنظافة الطفل أول بأول لعدم شعوره بالانزعاج

نصائح هامة لكل أم  جديدة في الشهور الأولى للبيبي

  • الطفل يشعر بتغيرات الجو كالبرد والحر ويجب مراعاة ذلك
  • عدم الأفراط في تغذيه الطفل من العادات المفيدة
  • الاهتمام بمتابعة كل ما هو جديد من طفلك تؤثر بشكل إيجابي عليه ويجعلك تتجنبين الكثير من المشاكل الصحية والنفسية
  • يتأثر الطفل بكل ما يدور حوله مهما كان صغير
  • طفلك ليس حقل تجارب الآخرين
  • المتابعة الطبية للرضيع مهما جدا

عزيزتي الأم لكل مرحلة من مراحل الطفولة  شعور خاص  وبشكل خاص الشهور الأولي للبيبي  حاولي يقدر الإمكان أن تستمتعي بكل لحظاتك مع طفلك ومن المهم جدا  أن تتناولي قسط كافي من الراحة حتى تتمكني من رعاية طفلك بشكل سليم ..

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.