التخطي إلى المحتوى

ارتفاع سعر الدولار ، كشفت مصادر اقتصادية مطلعة عن حقيقة الأخبار التي يتم تداولها مؤخراً حول ارتفاع سعر الدولار ووصوله إلى 23 جنية مطلع عام 2018، موضحاً أن ذلك يعد إشاعات لا صحة لها.

ارتفاع سعر الدولار إلى 23 جنية

كما صرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية ” السفير بسام راضي” وذلك خلال مداخلة هاتفيه له في برنامج العاصمة المذاع على الفضائية المصرية، أن أي تصريح غير صادر من مسؤل يكون غير صحيح ويشوبه الإشاعات، مؤكداً يجب عدم تصديق أي أخبار يتم نشرها من مصادر غير موثوق فيها.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الفترة التي نمر بها الأن فترة ينتشر فيها الأرهاب ونحاول أن نحاربه بشتى الطرق، ويجب على المواطنين مساعدة الدولة للنهوض بإقتصادها ومحاربة الإشاعات التي يتم تروجها بهدف إسقاطها.

تحرير سعر الدولار وتعويم الجنية المصري

اتخذ البنك المركزي واحد من القرارات الغير إعتيادية والذي أثر بشكل واضح على الأسعار، فقد اتخذ قرار بتعويم الجنية المصري وتحرير سعر الدولار داخل البنوك ليرتفع السعر ويقترب إلى أسعار السوق السوداء وذلك بهدف القضاء عليها والتعامل فقط مع البنوك، موضحاً أن الهدف من ذلك هو ارتفاع رصيد البنك المركزي في العملات الصعبة للقضاء على الأزمة الاقتصادية التي تشهدها البلاد الفترة الحالية.

تحديث: اكدت مصادر مالية مطلعة في الدولة أن سعر الدولار مطلع العام المقبل من المتوقع أن يشهد حالة من الانخفاض مقابل الجنية المصرى، معلقا اأ ذلك نتيجة لتطور الوضع الاقتصادي وتحسين السياحة التى بدأت في الانتعاش مؤخراً.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.