التخطي إلى المحتوى

أشاد عبدالرءوف علام رئيس مجلس الأمناء والآباء والمعلمين بالقاهرة بموقف القيادة السياسية فيما يتعلق بتأجيل الدراسة بالمدارس اليابانية لحين استكمال التجهيزات اللازمة، والاستعداد بالصورة التي تحقق الجودة الكاملة عند تطبيق التجربة.

ووصف ” علام”، في بيان له الليلة، القرار الذي أعلنه الدكتور طارق شوقي بالقرار الجريء، وأنه من الشجاعة أن يصدر مثل هذا القرار لمعالجة جوانب القصور، واكتمال التجربة بالشكل الذي يحقق النتائج المرجوة منها، بدلاً من المعاندة والبدء في الدراسة دون أن تكون هناك حالة تأهب كاملة.

وقال رئيس مجلس أمناء القاهرة إن ما حدث في المدارس اليابانية يؤكد مدى اهتمام الرئيس عبدالفتاح السيسي بملف التعليم ،  وأنه واحد من أكثر الملفات التي توليها الدولة اهتماما بالغاً ، وتتابع كل جديد فيها خطوة بخطوة، وعندما استشعرت القيادة السياسية أن هناك نسبة من عدم الجاهزية كان التكليف مباشرة بعدم البدء قبل استكمال الاستعدادات، معتبراً أن وزير التعليم كان جريئا في اتخاذ القرار وإعلانه في هذا التوقيت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.