التخطي إلى المحتوى

تقوم وزارة التعليم السعودية يوم غد الثلاثاء، بإطلاق برنامج “بوابة المستقبل”، للبدء في تطبيق التحول الرقمي في كافة مدارس المملكة للبنين والبنات، ويساهم هذا البرنامج في التحول إلى بيئة رقمية، ويأتي هذا البرنامج تحت رعاية وزير التعليم بالمملكة الدكتور أحمد بن محمد العيسى.

التعليم يتجه نحو التقنية

وقد أشار الرئيس التنفيذي لشركة تطوير تقنيات التعليم الدكتور يوسف العوهلي، أن التوجه نحو التقنية واستخدامها في العملية التعليمية، أصبح أمرا ضروريا للوصول إلى بيئة تربوية تعليمية متكاملة.

كما أضاف العوهلي أن “بوابة المستقبل” التي تقوم وزارة التعليم بتنفيذها بالتعاون مع شركة تطوير للتحول نحو التعلم الرقمي، تعتبر احدي المبادرات الهامة التي تقوم الوزارة بها ضمن برنامج التحول الوطني 2020، والتي تهدف إلى تحقيق أهداف المملكة 2030.

مراحل برنامج “بوابة المستقبل”

وقد أشار العوهلي أن تطبيق البرنامج سوف يتم على ثلاثة مراحل

  1. المرحلة الأولى ستكون في العام 2017-2018، ويتم خلالها اختيار 150 مدرسة في ثلاثة مناطق تعليمية، والعمل بالبرنام فيها لمدة عام دراسي كامل لتقييم التجربة وتحديد مدى نجاحها.
  2. المرحلة الثانية : سوف تكون في العام الدراسي 2018 – 2019، ويتم فيها اختيار 1500 مدرسة لتطبيق التجربة عليها.
  3. المرحلة الثالثة : يتم تطبيقها في العام الدراسي 2019-2020 ويتم خلالها تطبيق البرنامج على باقي المدارس.

أهداف بوابة المستقبل

يهدف انشاء  “بوابة المستقبل” إلى التحول نحو بيئة رقمية تعزز الإستراتيجيات التربوية،و تحويل اتعليم فى السعوديه الى تعليم رقمى والاستغناء عن الكتاب وتدعم فرص التعليم الذاتي، لإيجاد بيئة تعليمية يكون محورها الطالب، وتطبيق أساليب تربوية حديثة توجه البيئة التعليمية نحو الاستخدام الإيجابي للتقنية.

وحيث ان  البوابة تهدف إلى تغيير النمط التقليدي للتعليم، بإيجاد بيئة تعليمية ممتعة مع التفاعل الإيجابي بين الطالب والمعلم، إضافة إلى توسيع عمليات التعليم والتعلم إلى خارج نطاق الفصل الدراسي والبيئة المدرسية، وتمكين الطالب من المهارات الشخصية التي تجعله أكثر جاهزية للدراسات الجامعية وسوق العمل.

نحو تحقيق رؤية وطن طموح نبارك لطلابنا وطالباتنا تدشين مشروع بوابة المستقبل بجهود عظيمة حملت على عاتقها قيادة جيل المستقبل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.