التخطي إلى المحتوى

بعد إجتماع عقده أعضاء مجلس الإتحاد السعودي للكرة يوم الأربعاء أقر المجلس إعفاء رئيسه عبد الله البرقان وذلك بشكل مؤقت؛ بسبب فيما نُسب إليه من تهم فساد، فقد كشف أحد الموظفين المقالين بالإتحاد عن إرتكابه لمخالفات في المجلس السابق للإتحاد الكرة بعلم من عبد الله البرقان الذي كان يشغل حينها رئيس لجنة الإحتراف.

وبعد أن تم كشف هذه المعلومات لأعضاء مجلس الإتحاد الحالي اجتمع المجلس أمس الأربعاء، وقرر عزل رئيس الإتحاد من منصبه الحالي بشكل مؤقت، وتقديم ملف القضية إلى الهيئة العامة للرياضة لعمل اللازم حيال هذا الأمر.

والمخالفات التي كشفها هي مخالفات مالية وإدارية تخص تسجيل بعض الاندية للاعبين رغم وجود مستحقات مالية على هذه الأندية لم تقم بدفعها، بالإضافة إلى بعض المبالغ المالية التي تم صرفها لأشخاص بعينهم، وبعض المخالفات المالية الأخرى التي تتعلق بأمور اللاعبين وقيدهم، والتي تتضمن تلاعب ومخالفات بالقوانين، وهناك أموال أخرى تم  جمعها واستخدامها بشكل غير رسمي دون أن تدخل في الحسابات الرسمية لإتحاد الكرة.

وبالنظر لحال المواطنين السعوديين حيال هذه القضية منهم من رفض توجيه الاتهام الصريح لرئيس الإتحاد عبد الله البرقان، وطالبوا بالانتظار حتى انتهاء التحقيق في هذا الأمر، ومنهم من أيد ما حدث له ووجه إليه ارتكاب الفساد في حق بلاده.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.