التخطي إلى المحتوى

يعتبر لحم الإبل من لحوم الحيوانات التي حلل الله لنا أكلها، ولكن هناك آراء واختلاف للرأي حول، هل لحم الجمل يفسد الوضوء أم لا؟ كثرت الأقاويل فهناك من يوافق هذا الرأي، وهناك من يعارض هذا الرأي، متابعينا الكرام نتعرف من خلال مقالتنا على الجواب الصحيح هل لحم الجمل يفسد الوضوء؟ ولماذا امرنا الله بالوضوء بعد أكله.

لماذا امرنا الرسول بالوضوء بعد أكل لحم الجمل؟

آراء يعض المذاهب مثل الحنبلية، حول هل لحم الخنزير يفسد الوضوء؟ يؤكدون بشدة على اكل لحم الجمل ينقض الوضوء استشهادا بقول رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقد ذكر في شرح مسلم أن الأغلبية العظمى يؤكدون  أنه لا يفسد الوضوء.

وقد جاء قول الله صلى الله عليه وسلم الذي فصل في قضية هل أكل لحم الجمل ينقض الوضوء أم لا؟ حيث ذكر: “عن البراء بن عاذب قال، سئل الرسول عليه الصلاة والسلام عن الوضوء من لحوم الإبل فأمر به”

ما سبب الوضوء عقب تناول اكل لحم الجمل؟

  • يرجع البعض قديما أن السبب وراء الوضوء إلى انه  أمر تعبدي.
  • وطبقا لدراسات العلم الحديث اثبت أن يسبب تناول لحم الإبل تهيج للأعصاب بشدة، لذلك يمنع العلم الحديث الإنسان العصبي من تناول لحوم الجمل.
  • بالإضافة إلى ذلك يعمل الوضوء على تهدئة الأعصاب وتسكينها، ولذلك كانت الحكمة وراء الوضوء عقب تناول اكل الجمل، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.