التخطي إلى المحتوى

قرارات سعودية، بعد الكثير من التغيرات التي وقعت في المملكة العربية السعودية والقرارات الأخيرة التي قامت المملكة بإتخاذها والخاصة بفرض المزيد من الضرائب والرسوم الإضافية ورسوم المرافقين تغيرت بالطبع خطة الكثير من المقيمين وعزموا النية على الرحيل والعودة إلى بلادهم لعدم قدرتهم على مواجهة كافة الرسوم التي تم فرضها بالرواتب التي يتم أخذها وخاصة رسوم المرافقين، فدفعت القرارات السعودية الكثير من المقيمين إلى إتخاذ قرار عاجل بمغادرة المملكة.

قرارات سعودية جديدة للمقيمين بالمملكة

حيث أوضحت بعض المصادر أنه بعد فرض المملكة قرارات سعودية جديدة خاصة بزيادة الرسوم بالإضافة إلى الضرائب وزيادة أسعار الخدمات وتوطين المزيد من المهن والقطاعات وجد المقيمين أن المغادرة للمملكة هي الحل الأمثل الوحيد أمامهم للتخلص من تلك العقبات، وذلك نظرا لخوفهم الشديد من العجز على سداد الرسوم المفروضة وبعد إقتراب المدة الممنوحة للوافدين من أجل تصحيح أوضاعهم في المهن المسعودة من الإنتهاء.

أسباب مغادرة المقيمين للمملكة

وقد قرر العديد من المقيمين مغادرة المملكة للعديد من الأسباب أكثرهم رسوم المرافقين والتي بدأت فعليا منذ شهر يوليو الماضي وأصبح يصعب على المقيمين إبقاء أسرهم وعوائلهم معهم، حيث أوضحت التقارير إلى أن تلك الرسوم سوف تتسبب في رحيل ما يقرب من 670 ألف مقيم مع حلول عام 2020 نظرا لصعوبة سدادها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.