التخطي إلى المحتوى

من المذهل ان توافق واشنطن علي بيع منظومات الدفاع الجوي لديها، حيث أعلن البنتاغون، اليوم الجمعة الموافق 6\10\2017 أن وزارة الخارجية الأمريكية  قد وافقت على بيع دفعة من منظومات “ثاد” للدفاع الجوي للمملكة العربية السعودية بمبلغ 15 مليار دولار. حيث اذاع هذا الخبر المدرج زعر للعالم  واستغراب بشأن هذه المسأله .

وقالت ايضاً  إدارة التعاون العسكري والأمن بالبنتاغون  في بيان، إن  هذه التوريدات  المذكورة ستتم في إطار اتفاق توصلت إليه واشنطن والرياض سابقا حول اقتناء المملكة اسلحة دفاع جوي  أمريكية تبلغ قيمتها الإجمالية 110 مليارات دولار وبهذا  يكون هذا تم سابقاً اى هذا الشئ لا يدعوا الى الزعر او الاستغراب لان هذا تم الاتفاق عليه سابقاً

أما شروط الإدارة فإن  الصفقة تشمل  علي توريد 44 منصة إطلاق لمنظومة “ثاد” وجرارات خاصة بها، و360 صاروخاً، و16 مركز قيادة، و7 رادارات .

تعزز  الأمن القومي للولايات المتحده

ولقد أكد بيان الوزارة أن الصفقة المذكورة “تعزز الأمن القومي للولايات المتحدة ومصالح سياستها الخارجية، كما أنها تدعم، على المدى البعيد، أمن المملكة العربية السعودية ومنطقة الخليج في وجه التهديدات الإيرانية والإقليمية الأخرى وهذا يعني ان يتم الاتحاد بين الولايات المتحده والمملكه العربيه السعوديه .

حيث أن الأداره ذكرت  أنه تم إطلاع الكونغرسالأمريكي سابقا حول هذه الصفقة.

ووضحت ايضاً  ان “ثاد” هي منظومة دفاع جوي قابلة للنقل والنشر سريعاً، وتعتمد على الصواريخ ارض جو  قادرة على اعتراض الصواريخ الباليستية القصيرة والمتوسطة المدى داخل وخارج الغلاف الجوي .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.