التخطي إلى المحتوى

قصة نبي الله موسى مع فرعون مصر والتي وردت بسور مختلفة بالقرآن الكريم حيث تناولت القصة اضطهاد فرعون لبنى اسرائيل وتعذيبه لهم حتى عزموا على الرحيل من ارض مصر عن طريق البحر وحدثت المعجزة بأن شق الله لهم البحر ليعبروه .

كما تناولت القصة هلاك فرعون مع جنوده عندما هموا بعبور البحر والذى عاد الى وضعه الاول ليغرف فرعون ومن معه من جنود فى مياه البحر وينجى الله نبيه موسى ومن معه من المؤمنين ،على حد ما ورد في احداث القصة بالقرآن الكريم واحاديث نبيه محمد عليه صوات اله وتسليمه .

وبعد مرور قرون طويلة على احداث قصة كليم الله موسى عثرت احدى البعثات الاثرية بمياه البحر الاحمر وتحديداً بمنطقة رأس غارب على عظام بشرية يقد عددها بالمئات بالإضافة الى الات حربية قديمة من عصور الفراعنة وعلى حد تصريحات للسيد / محمد عبد القادر رئيس البعثة حيث اشار سيادته الى ان الهياكل البشرية والعدد الحربية تعود الى جيش فرعون  وتقوم البعثة الان بالتوسع فى عمليات البحث .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.