التخطي إلى المحتوى

أضرار لعبة مريم التي تصل إلى الإنتحار، تسببت لعبة مريم وهي لعبة إلكترونية حديثة في إصابة الذعر والخوف لدى المواطنين في المملكة وغيرها، كما أنها تسببت في ردود أفعال عنيفة ومختلفة بين كافة المستخدمين، حيث أن لعبة مريم عبارة عن لعبة إلكترونية تطلب أسئلة دقيقة من المستخدمين كمكان المنزل وأسئلة عن الحياة الشخصية للمستخدم بالإضافة إلى بعض الأسئلة السياسية التي وصفها المستخدمين بالغرابة.

لعبة مريم تسبب الغضب لدى المواطنين

وإزداد الإقبال على لعبة مريم في الفترة الأخيرة، بل إنتشر وسم يحمل إسم لعبة مريم وتصدر قائمة الترند في تويتر، حيث تداول الكثير من المستخدمين التغريد حول تلك اللعبة والتي تم وصفها بأنها تشبه كثيرا للعبة الحوت الأزرق والتي تسببت في المئات من حالات الإنتحار حول العالم تنفيذا لمتطلبات اللعبة.

آراء مطوري لعبة مريم

ولكن أوضحت المصادر السعودية أنه بعد أن تم التواصل مع مطور لعبة مريم سلمان الحربي من أجل مواجهته بالإنتقادات الكبيرة التي تواجدت حول تلك اللعبة وخاصة الإتهام الذي نص على أن تلك اللعبة تتطاول على خصوصيات المستخدمين، ولكنه أجاب إجابة واضحة بأن اللعبة لا تقوم بحفظ الإجابات بل أن الأسئلة التي يتم توجيهها في اللعبة من أجل إثارة حماس اللاعبين ليس إلا، وأكد أنه قد قام بتحميل تلك اللعبة في الرياض فقط ما يزيد عن 31 ألف مستخدم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.