التخطي إلى المحتوى

رسوم المقيمين في السعودية تهدد استقرار الكثير من الأسر المقيمة بها، وخاصة الأسر المصرية، والذي بلغ عددها حوالي 800 ألف أسرة، تتمثل في 2.5 مليون مصري مقيم بالسعودية- هذه الإحصائية تبعاً لما قاله عادل حفني نائب رئيس اتحاد المصريين العاملين بالسعودية، فقد فرضت المملكة العربية السعودية رسوماً شهرية على المقيمين المرافقين للعمالة الأجنبية.

وجاء هذا القرار ضمن فعاليات خطة المملكة العربية السعودية لإيجاد مصادر دخل غير نفطية، في الموازنة عام 2017، وأيضاً يأتي هذا القرار ضمن فعاليات تقليل البطالة في السعودية والتي بلغت نسبتها 12.3%، فترغب المملكة العربية السعودية في إحلال المواطنين السعوديين بدلاً من العمالة الأجنبية.

وتبلغ قيمة رسوم المقيمين في السعودية 100 ريال شهرياً عن كل فرد في الأسرة، وذلك بدءاً من يوليو 2017، مع العلم بأنه ستتضاعف هذه القيمة لتصل إلى 200 ريال شهرياً في نفس الشهر من العام القادم (2018)، فستزداد تلك الرسوم 100 دولار سنوياً كل عام للفرد الواحد، فستصبح في عام 2019 300 ريال شهرياً للفرد، وفي عام 2020 ستصبح رسوم المقيمين في السعودية 400 دولار شهرياً للفرد الواحد.

جدول يوضح الزيادة السنوية في الرسوم الشهرية للمقيمين في السعودية
جدول يوضح الزيادة السنوية في الرسوم الشهرية للمقيمين في السعودية

وعليه فيفكر المصريين المقيمين في السعودية جدياً في إعادة أسرهم إلى مصر، من أجل تفادي دفع تلك الرسوم، فيقول أحمد نقلاً عن مصراوي ” الرسوم الجديدة عبء كبير علينا، لأني سأضطر لدفع 400 ريال شهرياً، بسبب زوجتي وأولادي الثلاثة، كده مش هقدر أحوش أي فلوس في الغربة، وهضطر أنزلهم مصر”، وغيره الكثير من المصريين العاملين بالسعودية يفكرون بنفس النهج.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.