التخطي إلى المحتوى

رسوم الوافدين بالمملكة وموعد تطبيق زيادة رسوم على الوافدين إلى السعودية حيث أعلنت الحكومة السعودية في شهر ديسمبر الماضي 2016، عن بدء تطبيق زيادة الرسوم المفروضة على العمالة الوافدة إلى المملكة، وفق تفاصيل برنامج المقابل المادي المقرر ضمن الاصلاحات المقررة من الحكومة السعودية، حيث يبدأ العمل على تطبيق الزيادة ابتداء من النصف الثاني، من العام الجاري 2017، إذ يتم بموجب هذا القرار فرض زيادة على رسوم الوافدين للسعودية.

من المفترض أن يتم تطبيق فرض رسوم شهرية على المرافقين والمرافقات للعمالة الوافدة إلى المملكة فقط في سنة 2017 بقيمة 100 ريال سعودي، على كل مرافق أو مرافقة،  حيث تستهدف الحكومة السعودية بذلك توفير ما لا يقل عن مليار ريال بحلول أخر العام الجاري.

تفاصيل تطبيق زيادة رسوم الوافدين

وتزيد هذا النسبة المفروضة أيضا بحلول عام 2018م، حيث يتم تطبيق فرض رسوم على الأعداد الفائضة والزائدة العمالة السعودية بكل القطاعات بقيمة 400 ريال سعودي كل سهر على كل عامل من الوافدين، في حين تدفع العمالة الوافدة الأقل، من أعداد العمالة السعودية بقيمة 300 ريال كل شهر، كما سوف يدفع كل مرافق من المرافقين 200 ريال كل شهر، وعليه سيكون من المفترض تحصيل ما لا يقل عن 24 مليار ريال بحلول عام 2018، طبقا لتطبيق برنامج المقابل المادي للعمالة الوافدة والمرافقين.

أما في عام 2019م فسوف يزيد المقابل المادي المفروض على رسوم الوافدين بالقطاعات الأعلى عددا من المواطنين السعوديين لتبلغ قيمة 600 ريال شهري، أما بالقطاعات الأقل عددا من السعوديين فستبلغ قيمة زيادة رسوم الوافدين 500 ريال شهري، كما سيرتفع المقابل المالي على كل مرافق بقيمة 300 ريال شهري، وعليه يكون من المفترض تحصيل ما لا يقل عن مبلغ 44 مليار ريال سعودي في عام 2019م.

ويوضح الفيديو المرفق تفاصيل الرسوم على الوافدين ومرافقيهم، وموعد تطبيق الزيادة المفروضة وكيفية السداد وألية برنامج المقابل المالي للعمالة الوافدة تفصيليا لمزيد من التوضيح:

نسبة الزيادة التدريجية في رسوم الوافدين في عام 2020م

وبحلول العام 2020 سوف يتم رفع زيادة رسوم الوافدين بقيمة 800 ريال، وذلك على الأعداد الزائدة من الوافدين عن عدد العمالة السعودية، ومن جهة أخرى يكون المقابل المالي بقيمة 700 ريال سعودي، على رسوم الوافدين الذين يكون عددهم أقل من أعداد العاملين السعوديين، وذلك  في القطاع ذاته، وعليه يكون العائد المتوقع تحصيله هو 65 مليار ريال في نهاية عام 2020م.

التعليقات

    1. خطوة تطبيق فرض رسوم جديدة على العمالة الوافدة والمرافقين هي تعتبر خطوة في صالح المواطن السعودي وليس ضده، لأنها ستكون بمثابة خطوة من خطوات تعديل ميزانية الدولة، ومعدل الانفاق بشكل عام، كما أن الزيادة على رسوم الوافدين ستكون أيضا بشكل تدريجي، وستوفر الكثير في الموازنة العامة الدولة، وكله في النهاية ينصب في مصلحة السعوديين، نتفائل خير من الزيادة ربما تكون ضمن الخطوات لبداية الإصلاح وتوفير عيشة كريمة للمواطن فيما بعد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.