التخطي إلى المحتوى

شهدت عملية النقل الخارجي للمعلمين بالملكة العربية السعودية في الفترة الأخيرة حالة من الجدل لدي المعلمين الذين ذهبوا إلي مقر الوزارة وعبروا عن غضبهم وعن أعتراضهم علي ألية ومعايير النقل الأخيرة، مؤكدين أنها لا ترتقي إلي طموحتهم ومطالهم الملحة.

هذا وقد أكد مصدر بوزارة التعليم السعودية، أن الوزارة تدرس حاليا القيام بعمل حركة ” إلحاقية ” بعد حركة التنقلات الأخيرة والتي شهدت شد وجذب واعتراض من المعلمين الراغبين في النقل الخارجي، والذين طالبوا بحركة إلحاقية اطلقوا عليها ” الحركة التصحيحية ” للحركة الماضية التي لم ترتق إلي مطالبهم الملحة وحاجتهم الشديدة للنقل.

وأكد المصدر أن الوزارة قد اتحدت بنسبة كبيرة الموافقة علي عمل حركة نقل المعلمين من جديد، لإرضاء الكثيرون من المعترضين علي الحركة السابقة  والذين زحفوا إلي الوزارة للاعتراض وإعلان تظلمهم من تلك الحركة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.