التخطي إلى المحتوى

يعد الطول من علامات الجمال لدي الجنسين النساء والرجال وقصر القامة يسبب إحراجا لمن يمتازون بت وخاصة اذا وصل إلي القزم ،ولكن لابد من الرضا بما قسمه الله لنا لان الإنسان قيمته بأخلاقه وليست بشكله .

يمكن إن يكون طول القامة أو قصرها تتحكم فيه عوامل وراثية لا يستطيع الإنسان التحكم فيها، ولكن وجدت عده طرق تساعد علي زيادة الطول منها الهرمون والتمارين الرياضية والعمليات الجراحية.

أولا ؛ عن طريق الهرمون حيث لابد من مراقبه الطفل إثناء نموه حيث هناك الكثيرون تظهر عليهم القصر علي عكس أهلهم ،فلابد من العرض علي الكبير لعمل الفحوصات اللازمة فربما تكون نسبة شفاؤه عاليه في البداية ،وأيضا تكون نسبه الهرمون قليله عن معدلاتها الطبيعية فيعطي الطفل الأدوية والهرمون لتصل لمعدلاتها الطبيعية

. إما عن طريق التمارين الرياضية فيمكن عن طريق السباحة لمدة ساعة يوميا حيث تساعد علي نمو العظام وأثبتت الدراسات إن السباحة تزيد من طول الإنسان.

وعن طريق رياضيات القفز مثل كره ألسله أو الطائرة حيث تزيد من نمو الإنسان وجسده بأكمله ومن الأفضل القيام بها لمده  ٢٠ دقيقه يوميا.

ويمكن أيضا التدلي من جسم عامودي حيث تساعد علي شد العمود الفقري واستطالته لان العمود الفقري يشكل نسبة ٣٩ ٪ من طول الإنسان ولابد إن يكون الإنسان قادر علي تحمل وزنه حتي لا تحصل تمزقان في عضلات اليدين ,وبالإضافة إلي النوم لساعات كافيه, حيث يساعد علي تنظيم العمليات الحيوية.،وشرب كميات مم الماء ما تقارب حوالي اللترين,واخيرا عن طريق العمليات الجراحية وتسمي اليزاروف وهي عمليه جراحيه تركب في العظام ويزيد الوزن من ٤ إلي ١٢ سم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.