التخطي إلى المحتوى

بمشاركة زعماء 55 دولة عربية و إسلامية وبحضور دونالد ترامب الرئيس الأمريكي ، انتهت فعاليات القمة العربية الإسلامية الأمريكية بالرياض اليوم 21 من مايو .

بعد التغزل في الدول العربية وتهديد الإرهاب كانت نهاية كلمة ترامب: بارك الله في الدول الإسلامية بارك الله في أمريكا.

 

ظروف القمة العربية الإسلامية الأمريكية

تأتى هذه القمة في ظروف بالغة التعقيد في المنطقة العربية والشرق الأوسط ما بين العراق وإرهاب داعش وسوريا والفصائل المسلحة واليمن ومليشيات الحوثيين وليبيا والتدخلات الخارجية وحذر تسليح جيشها ومصر وقرب تجفيفها لمنابع الإرهاب وإتهام إيران بتسليح وتمويل أغلب الجماعات المسلحة في المنطقة لتعزيز خططها التوسعية، لذلك كانت الدعوة لهذه القمة ضرورة لتوحيد جهود مكافحة الإرهاب و إظهار الصورة الصحيحة للمسلمين .

 

القمة العربية الاسلامية الامريكية بالرياض

أبرز ما قاله ترامب و السيسي والملك سلمان

الملك سلمان

رحب بالحضور الكريم و أكد أن إيران رفضت إحترام مبادرات حسن الجوار و تدخلت في الشئون الداخلية للدول العربية حيث أن المنطقة لم تعرف إرهاب حتى طلت ثورة الخميني برأسها.

ترامب

بعد أن تغزل فى جمال الدول العربية والحضارة المصرية فى الجيزة والأقصر والإسكندرية والأماكن المقدسة في السعودية وحضارة الاردن والعراق ، أكد على أن 95% من ضحايا الإرهاب مسلمون وأن إيران على مدى عقود نشرت الإرهاب والتطرف ويجب عزلها وأنه يحمل للدول العربية رسالة صداقة ومحبة.

الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسي وكلمة نارية :

من جانبه أكد السيسي أن مصر رمز السلام والوسطية وصاحبة أعظم حضارة لديها رؤية للقضاء على الإرهاب مكونة من 4 عناصر تهدف لعدم اختزال الجماعات الإرهابية في جماعة أو اثنين بل جميع الجماعات حيث تترابط في شبكة سرطانية .

وأنه يجب التعامل مع من يمول ويسلح الإرهاب ويوفر لهم الدعم الأيدولوجي والسياسي متسائلا أين تتوافر أماكن تدريب وعلاج المصابين من الإرهابيين ؟! من يشترى منهم البترول والآثار المنهوبة ويعاونهم بتجارة المخدرات  ؟! كيف يتوافر لهم غطاء إعلامي في دول ارتضت أن تكون أبواقاً للإرهاب ؟!

يجب شل قدرات التنظيمات الإرهابية على تجنيد عناصر جديدة بتفسيرات مشوهة للأديان وأنه يتابع بنفسه مع الأزهر الشريف رمز الوسطية ومنارة العلم جهود تجديد الخطاب الديني ومكافحة الفكر المتطرف.

وأخيراً أكد أن تفكيك مؤسسات الدول بحملات ممولة وممنهجة هو ما وفر بيئة حاضنة للإرهاب وأن مصر قدمت نموذج فريد لإستعادة مؤسساتها الوطنية بشكل سلمى وحضاري ممن حاولوا إختطافها وتجريف هويتها الوطنية.

مؤكداً أن خطط مواجهة الإرهاب لن يكتب لها النجاح إﻻ بتسوية القضية الفلسطينية عن طريق حل عادل وشامل ونهائي.

صفقات عسكرية وإقتصادية ضخمة مع السعودية

القمة العربية الاسلامية الامريكية بالرياض .. صفقات ترامب والملك سلمان

ولعل أبرز حدث في هذه المناسبة هو توقيع السعودية مع ترامب عقود تقدر بنحو 400 مليار دوﻻر أغلبها صفقات تسليح للجيش السعودي ليتولى مسئوليته فى مكافحة الإرهاب .

القمة العربية الاسلامية الامريكية بالرياض

بالإضافة لذلك تم عقد لقاءات ثنائية بين القادة العرب والمسلمين وتلقى ترامب دعوة لزيارة مصر مؤكدا تلبيتها في أقرب فرصة.

فهل تتولى الأمة العربية والإسلامية زمام المبادرة وتمتلك قرارها أم سيكون مجرد مؤتمر دون نتائج ملموسة كغيره ؟!!

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.