التخطي إلى المحتوى

فوق سطح مياه بحر أيجه بتركيا عثر صياد تركي على طفل رضيع يبلغ من العمر ثمانية عشر شهرا وكان يرتدي سترة نجاة وكان عائما على سطح البحر، هذا بعد تم انقلاب قارب يحمل لاجئين سورين آخرون إلى حدود الأراضي اليونانية.

وقد كان الطفل الرضيع العالم على سطح الماء لا زال على قيد الحياة وقد ظن الجميع أنه قد توفى من شدة البرودة، وقد أنقذته العناية الإلهية من الموت كباقي الأطفال السورين مثل الطفل ايلان الكردي من قبل.

وتتكرر هذه المأساة مع الأطفال ألاجئين السوريين الذين يهربوا من الحرب في سوريا ليواجهوا الموت غرقا في البحار هربا إلى الدول الأوروبية.

https://youtu.be/hizCN2vuUAo

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.