التخطي إلى المحتوى

تعرضت ولاية كاليفورنيا الأمريكية، منذ قليل، لسلسة من حوادث إطلاق النار المكثفة، تحديدا في منطقة سان فرناندو بولاية كاليفورنيا، حيث تبادل مسلحون، عملية إطلاق نار مع قوات الشرطة المحلية والفيدرالية، ولازالت الاشتباكات مستمرة حتى الان، وتأتي حوادث إطلاق نار بولاية كاليفورنيا ، استكمالا لدائرة العنف، السائدة في الولايات المتحدة، في الفترة الأخيرة.

مقتل شخصن وإصابة اثنين آخرين في حوادث إطلاق نار بولاية كاليفورنيا الان

استيقظ الأمريكيون بولاية كاليفورنيا، اليوم السبت الموافق 24 ديسمبر 2016، على حوادث مروعة، في منطقة سان فرناندو، ليفاجئوا بانتشار عمليات إطلاق نار، وتجمهر كبير في الشوارع المحيطة بالمنازل، وأصوات الرصاص في كل مكان، من حي سان فرناندو، دون أن يعلموا حتى الان ماذا يحث، ومن هي الجهات التي تطلق النار في الشوارع، على الناس وقوات الشرطية.

من ناحية أخرى، تم إطلاق نداءات الاستغاثة، من قبل المواطنين، وسارعت قوات الشرطة المحلية، باستدعاء رجال الشرطة الفيدرالية، وتعزيز القوات الأمنية المحلية، المتواجدة بمكان الحادث، حيث أسفر الحادث حتى الان، عن مقتل شخص، لم يتم التعرف على هويتهم حتى الان، وإصابة ثلاثة آخرين، إصابات بالغة، ولازالت عمليات إطلاق النار مستمرة.

وقد طالبت السلطات الأمنية، من المواطنين البقاء في منازلهم، لأن الخطر مازال قائما، تابعونا لمعرفة مزيد من الأخبار، عن حادث إطلاق النار، في سان فرناندو ، بولاية كاليفورنيا الأمريكية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.