التخطي إلى المحتوى

اخبار سوريا اليوم .. جددت قوات النظام السوري اليوم، الثلاثاء الموافق 13/12/2016 قصفها على مدينة حلب في سوريا ، وأنباء مؤكدة عن مجازر جماعية في حلب على المدنيين، وآلاف القتلى والمصابين، من الأطفال والنساء والشيوخ، في المناطق الشرقية من المدينة، وحلب تباد، اغيثوا حلب يا عرب .

صرح مصدر سوري مؤكد، عبر وكالة أنباء عالمية، عن قيام نظام الطاغي بشار الأسد، منذ ساعات الصباح الأولى لليوم الثلاثاء، بهجمات برية واسعة على حلب، وحدوث مجازر دامية بالفعل، أسفرت عن سقوط آلاف من القتلى والجرحى، وتم إلقائهم بالشوارع دون أي مساعدة.

أكدت هيئة الأمم المتحدة اليوم أن مدنيو حلب يتم تصفيتهم في منازلهم

أكدت منظمة الأمم المتحدة ، اليوم الثلاثاء، عن قيام قوات النظام بالدخول إلى منازل المدنيين السوريين، وتصفيتهم جسديا دون أن يعلم أحد عنهم شيئا، حيث صرحت الأمم المتحدة، بأن القوات الحليفة، لبشار الأسد، تقتل سكان سوريا في كل المناطق، دون تمييز بين شيوخ أن نساء أو أطفال، كما أعربت عن ذلك يعد انتهاكا صريحا لحقوق الإنسان.

وصرح متحدث باسم المكتب التابع لحقوق الإنسان اليوم، أنه قد وردتهم معلومات مؤكدة، عن مقتل ما يقارب المائة مدني إعداما فوريا مؤخرا، في كثير من مدن سوريا وخاصة المناطق الشرقية، التي تمت سيطرة قوات النظام عليها في الفترة الأخيرة، وجاءت تويتة اغيثوا حلب يا عرب اليوم، لتكتسح مواقع التواصل الاجتماعي.

كما ذكر مرصد سوري لحقوق الإنسان أيضا، أن الجيش السوري قد اقتحم عدد من المدن في حلب، مساء الاثنين الموافق 12 ديسمبر 2016، وقد تمكن الجيش السوري، من تحقيق الكثير من المكاسب، عقب أن سيطر على مناطق حي الشيخ سعيد والإذاعة، وارتكبوا فيها أعمالا دامية، وفظائع وحشية في حي الفردوس والزبدية أيضا.

من جانب آخر، أكدت الأمم المتحدة بأن ما يزيد عن خمسين ألف مدني سوري، لا يزالون تحت الحصار، ويتعرضون للقصف الجوي والبري، من قبل ميليشيات نظام الأسد، في حين يأبى الجانب الروسي، التقيد بعملية وقف القصف بشكل مؤقت، لإتاحة الفرصة للمدنيين السوريين، الفرار من المدينة المعرضة للقصف، أو حتى تمكين الأطفال والنساء والشيوخ المصابين، من ترك المدن المنكوبة، بشكل متعنت ومعاند من قوات النظام السوري.

تويتة “اغيثوا حلب يا عرب” حلب تباد..تويتة انتشرت على مواقع التواصل  

في تويتة خاصة، انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم، أعرب ناشطون ومعلقون، على كثير من مواقع التواصل الاجتماعي اليوم، عقب أنباء القصف على حلب، ووقوعها تحت الحصار، ومقتل عشرات المدنيين من الأطفال والشيوخ، حيث رأى المجتمع العربي، أنه ما باليد حيلة لمساعدة أهالي سوريا، سوى نشر التعليقات والتويتات الخاصة، محاولة منهم تحريك الشارع العربي، والمجتمع الدولي، لسرعة التحرك وإنقاذ أهالي سوريا من ويلات الحرب، وبطش نظام الأسد الظالم.

تحديث الان آخر اخبار حلب اليوم

مجلس الأمن يدعو لإجراء اجتماع طارئ بناءا على طلب فرنسا لوقف القتال في حلب

دعت كل من فرنسا وبريطانيا، مجلس الأمن اليوم الثلاثاء، الموافق 13 ديسمبر 2016،  بانعقاد جلسة طارئة طالبت بها فرنسا وبريطانيا،  من أجل مناقشة تطورات الأوضاع في مدينة حلب السورية، وقد صرح الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، عن ورود تقارير خطيرة، حول الأوضاع الحالية في سوريا، والعمليات الوحشية التي يتعرض لها المدنيين السوريين، من قصف وقتل وتعذيب، وطالب بن من جانبه، قوات نظام الأسد وحلفائه، والمعارضة السورية أيضا، بالعمل على احترام مواثيق حقوق الإنسان، التي تقضي بحماية المدنيين، وضرورة السماح لهم، بالنزوح عن المناطق التي يجري فيها قتال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.