التخطي إلى المحتوى

أعلن الدفاع المدني لحلب بأنه قد تم قتل 32 مدنيا والعديد من الجرحى الآخرون وهذا بسبب ما تعرضت له المنطقة من قصف جوي من قبل قوات النظام التي شنت هجماتها على الأحياء المحاصرة في حلب، والمشين في هذا القصف مواجهات بحلب مصرع أسرة بأكملها مكونة من خمسة أفراد، وهذا وفقا ما واصلته قوات النظام الروسي على حلب وإدلب والتي كانت السبب في سقوط العديد من القتلى في المواجهات بحلب.

مواجهات بحلب تقتل أسرة بأكملها

والجدير بالذكر أن المعارضات السورية استطاعت أمس أن تحصل على المناطق التي خسرتها في حلب مؤخرا وقد تقدمت قوات النظام بالعمل على السيطرة على المناطق التي سيطرت المعارضة عليها من أجل التضييق عليهم والقضاء عليهم تماما، فقد أفاد المراسلون الإخباريون أن المقاتلون استطاعوا أن يحصلوا على حلب مرة أخرى، وهذا وفقا لما تم السيطرة على حي القاطرجي وكرم الطحات وأجزاء من الميسر التي قام النظام بالسيطرة عليها يوم الأحد الماضي.

دمار ناتج عن مواجهات بحلب

منعت القوات النظامية الوصول إلى منطقة قاضي عسكر مما نشب عنه المواجهات بحلب، وقد أضافت الأخبار أن المعرضة قد نتج عنها دمار أربع من المدرعات وقتل عدد كبير من الجنود في منطقة الميسر، وتدمير ثلاث دبابات لقوات النظام السوري وأثر العشرات من أفرادها وفقا للمصادر التي وصلت إلى الصحف الإخبارية، استمرت المعارك بين الميسر وبستان القصر وهذا من أجل العمل على منع قوات النظام بالعمل على التقدم إلى حلب من أجل تجنب المواجهات التي تقع في منطقة حلب الأثرية والعمل على تضييق الخناق على المعارضة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.