تعليق الدراسة في السعودية بسبب سوء الاحوال الجوية في كل المدن والمحافظات

كتب: آخر تحديث:

تشهد المملكة العربية السعودية هذه الأيام، حالة طقس غير مستقرة تماما، حيث تعاني كل مدن البلاد من عواصف وأتربة، وموجة برد قارس وسقيع منذ حوالي أسبوع، وسقوط أمطار غزيرة وكثيفة منذ الخميس الماضي، على معظم مناطق المملكة، وعليه قررت المملكة تعليق الدراسة فيها بسبب سوء الاحوال الجوية .

وزارة التعليم السعودية تقرر تعليق الدراسة حرصا على سلامة أبناء المملكة

شددت اليوم وزارة التعليم، في المملكة العربية السعودية، على المديرين في كافة المناطق التعليمية، في المملكة، بضرورة إصدار القرار الخاص، بتعليق دراسة للأهمية القصوى، وما قد يترتب عليه من عواقب وخيمة إن لم يتم تطبيق هذا القرار.

كما أكدت وزارت التعليم، على أهمية تنظيم العملية الدراسية، عقب انتهاء الفترة الخاصة بتعليق الدراسة، وكيفية تعويض الدروس والحصص الفائتة، وضرورة اتخاذ كافة التدابير والإجراءات اللازمة، لحث مديرين المدارس تطبيق قرار التعليق الدراسي.

من ناحية أخرى، أكد دكتور/ ماجد بن عبيد، مشرف عام وزارة التعليم، بأن قرار التعليق الدراسي، قد جاء بناء على تقلبات خطيرة ملحوظة، في أحوال الطقس هذه الفترة، مما يشكل خطرا على سلامة المواطنين وأبنائهم، ويجب أن يتم الحفاظ على أرواح هؤلاء مهما كلف الأمر.

كما وقد أكد خبراء الأرصاد الجوية، على توقعات هبوب رياح مثيرة للغبار والأتربة، واحتمالية انعدام الرؤية في كثير من المدن، في رجاء المملكة العربية السعودية، وشددوا على ضرورة توخي الحذر من تلك الأجواء المتقلبة، إذ يتوقعون قيام أعاصير ورياح شديدة، تتراوح سرعتها، ما بين 50 إلى 69 كيلومتر/الساعة ، كما يحتمل وجود أمطار رعدية غزيرة جدا، على مناطق عدة.

وقد صرح خبراء أيضا، بأنه إذا حصل وانعدمت الرؤية فعليا، وظهرت أيضا ظواهر غير عادية، أو إذا وصلت سرعة الرياح السطحية، إلى 70 كيلومتر/الساعة أو أكثر من ذلك، فإنه من المتوقع أن يؤثر كل ذلك على مسيرة الحياة، وحدوث انخفاض بالغ في درجات الحرارة.

وعليه جاء النداء العاجل، من قبل وزارة التعليم، بضرورة التعليق الدراسي، وسرعة التواصل مع الأهالي، من أجل منعهم من إحضار أبنائهم إلى المدارس، وتوخي الحذر من التغيرات الجوية في الأيام القادمة.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.