وفاة ما لا يقل عن 40 في شرق الصين بسبب انهيار السقالات

كتب: آخر تحديث:

توفي 40 شخصا على الاقل  في انهيار السقالات صباح اليوم الخميس في موقع بناء في مقاطعة بشرق الصين جيانغشى، كما ذكرت وسائل الاعلام الرسمية، وقال مسؤول في إدارة سلامة العمل المحلية عبر الهاتف أن منصة العمل في برج تبريد محطة توليد الكهرباء التي يجري بناؤها في مدينة فنغتشنغ إنهارت  في حوالي 07:30.

انهيار السقالات وحوادث أخرى في الصين

على حد تعبيره عدد القتلى المؤكدين  22 ولكن قالت وكالة أنباء شينخوا الرسمية أن هذا الرقم قد ارتفع إلى 40 على الأقل بحلول منتصف النهار،  ولم تذكر شينخوا  مصدرها لهذه المعلومات، وقالت شينخوا ان عددا غير معروف من الآخرين ما زالوا محاصرين تحت الانقاض.

 

لقطات تلفزيونية وصور من الموقع أظهرت أنابيب الحديد وألواح خشبية متناثرة على الارض من برج التبريد الإسمنتي الضخم، كما قد عانت الصين من سلسلة من الحوادث الصناعية الكبرى خلال الأشهر الأخيرة وألقي باللوم فيها على الفساد وعدم احترام السلامة والضغط لزيادة الانتاج وسط تباطؤ الاقتصاد.

 

وقد سلم رئيس شركة الخدمات اللوجستية مؤخرا حكما بالإعدام مع وقف التنفيذ على انفجار هائل في مستودع المواد الكيميائية غير الشرعية في ميناء تيانجين بشمال البلاد العام الماضي والتي قتل فيها 173 شخصا، معظمهم من رجال الاطفاء وضباط الشرطة.

 

في يونيو 2015، توفي  442 شخصا في انقلاب على نهر اليانغتسى في سفينة سياحية و ألقي باللوم فيه على القرارات السيئة التي أدلى بها القبطان والطاقم، في حين أن 81 شخصا قتلوا في ديسمبر / كانون الاول عندما إنها جبل من صنع الإنسان من التربة والنفايات  على ما يقرب من ثلاثة عشر مبني في مركز تصنيع جنوب شنتشن.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.