حاكم الشارقة يتبرع لإنشاء مستشفيات بقليوب والقناطر الخيرية

كتب: آخر تحديث:

في خبر سارلأهالي مدينتي قليوب والقناطر الخيرية بمحافظة القليوبية تبرع حاكم إمارة الشارقة، الشيخ سلطان بن محمد القاسمي، بمبلغ 35 مليون جنيه.

يأتي التبرع ليشمل إنشاء مجمع طبي بمساحة 25 ألف متر مربع، يعمل كمؤسسة علاجية علي الطريق الزراعي بمدينة قليوب تتضمن قسمي للطوارئ، ووحدة للغسيل الكلوي وذلك بقيمة 20 مليون جنيه.

أما باقي مبلغ التبرع – 15 مليون جنيه – يتم تخصيصه لإنشاء مستشفي تخصصي بالقناطر الخيرية لعلاج حالات الحروق و السموم.

وتجهز مستشفي الحروق والسموم بعدد 65 سريراً لإستيعاب تلك الحالات بالإضافة إلي وحدة الرعاية المركزة والعيادات الخارجية وأقسام الإستقبال والطوارئ وإجراء العمليات.

وقد صرح الدكتور نصيف حفناوي، وكيل أول وزارة الصحة بالقليوبية، أن المنطقة الطبية بالمحافظة بالفعل بحاجة لمثل تلك الإنشاءات الطبية التخصصية والمجهزة.

ليست هذة هي المرة الأولي، التي يقدم فيها حاكم الشارقة تبرعات داخل مصر, فمن بين التبرعات تبرعه بمبلغ 2 مليون دولار لترميم مبني كلية الهندسة بجامعة القاهرة عقب تضرره من أحداث النهضه خلال عام 2013.

كما أن لحاكم الشارقة دوراً في الحفاظ علي المقدرات العلمية، فعقب حريق المجمع العلمي، أعلن عن تبرعه بمبلغ 50 مليون جنيه كتكلفة مبدئية لبناء المبني الجديد بمحافظة 6 أكتوبر.

وتقديراً منه لشهداء جنود مصر فقد تبرع لعدد 25 من أسر الشهداء من جنود الأمن المركزي في أحداث رفح خلال عام 2014 بمبلغ 5 مليون جنيه.

يري الكثيرون أن الشيخ سلطان بن محمد القاسمي،  حاكم إمارة الشارقة هو إمتداداً واضحاً للشيخ زايد رحمه الله، ويعمل علي تقوية العلاقات بين الشقيقتين مصر والإمارات العربية المتحدة من خلال المشروعات القومية والخدمية في مصر.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.