هروب سجناء من سجن المستقبل وتكثيف أمني بأكمنة الإسماعيلية الحدودية لضبطهم

كتب: آخر تحديث:

شهد أمس الخميس 20-10-2016 واقعة هروب جماعي لسجناء من سجن المستقبل بالإسماعيلية، وقامت وزارة الداخلية بمساعدة القوات المسلحة بانتشار أمنيا كثيفا على الطرق السريعة والأكمنة الحدودية والطرق الجبلية، للبحث عن المساجين الهاربين وضبطهم، ومعرفة أبعاد موضوع الهروب الجماعي.

كما توجد منذ عملية هروب السجناء إجراءات أمنية مشددة بمدينة المستقبل بالإسماعيلية المتواجد بها سجن الترحيلات، حيث انتشرت الدوريات الأمنية والأكمنة الثابتة والمتحركة على أماكن الدخول والخروج من وإلى المدينة .

وأنتشر في محيط سجن المستقبل عقب عملية هروب السجناء تواجد أمني كثيف من قوات ومدرعات من الشرطة والجيش، ومنع أي شخص الوصول للسجن وذلك بعد هروب المساجين.

وقد تمكنت الأجهزة الأمنية من القبض على عدد منهم، ونجح عدد آخر من الهروب حيث تم القبض على أحدهم عقب هروبه.

وقد تعرض شرطي للإصابة أثناء تصديه لعملية الهروب، كما توفي مواطن تصادف مروره بالمنطقة، وأصيب رئيس مباحث مركز أبوصوير، الرائد محمد الحسيني، بطلق ناري في الرأس أثناء مطاردة سيارة ربع نقل بها مساجين هاربين.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.