مبادرة الفكة تثير الجدل بالشارع المصري بعد خطاب الرئيس السيسى ومطالبه المصريين بالفكة

كتب: آخر تحديث:

التصريحات الصادرة صباح امس من خطاب الرئيس السيسى خلال افتتاح مشروع مساكن جديدة في منطقة ” غيط العنب ”  بالتبرع بالفكة لصالح صندوق تحيا مصر والمشروعات القومية العملاقة التي يتم تنفذها ، أثرت جدلا كبير بالشوارع المصرية خاصة بعدما طالبهم الرئيس عبد الفتاح السيسى أن يقوم العاملين بمصر بوضع الفكة المتبقية منهم مثل 50 قرشا أو حتى الجنية بصندوق تحيا مصر من اجل استكمال مشروعات مصر ، فمن الممكن أن تساهم مبادرة الفكة الكثير من استكمال المشروعات المصرية ، كما دعا الرئيس عبد الفتاح السيسى دعوة للجميع للمشاركة خاصة رجال الأعمال للمشاركة في مبادرة الفكة ، لأنها تعد واجب وطني على المصريين المشاركة فيها  .

مبادرة الفكة ثير جدلا واسعا بالشارع المصري

وتحدث الرئيس السيسى بخطابة عن التبرع بالفكة واضح مثالا ذلك قائلا  ” التبرع بالفكة التي تزيد عن المبالغ التي يسحبونها من البنوك ، بمعنى أن المواطن يصرف شيك بقيمة 1255.50 ولا ب 80 قرش ، نأخذ الفكة دي نحطها في مشروعات زي كده ، الناس في مصر عايزة تساهم بس الآلية فين  ؟  “، واكد الرئيس السيسى أن هذه المبالغ البسيطة إذا تم تجمعها ستكون مبلغا كبيرا ويتم صرفها لصالح مشروعات وخدمات مصرية ، لذلك يجب على المصريين المشاركة بمبادرة الفكة للنهوض بالمشروعات القومية المصرية  .

مبادرة الفكة تأتي بسخرية من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي

وسخر عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي على تلك المبادرة ، كما سخر عدد من النشطاء الحقوقين مثل جمال عيد عن مبادرة الفكة وقال في تدوينه له على مواقع التواصل الاجتماعي  ” الفيس بوك ”  ” هي وصلت للفكة ؟ أحنا غلابة أوي يا على ! ”  ، وأيضا اعترض أستاذ القانون الدكتور محمد نو فرحات على المبادرة قائلا  ” للتبرع طواعية بالفكة مثل صناديق التبرع للبيئة في المطارات وصناديق النذور في المساجد ..أنما غصبا فلا ..ولو حد عايز يغصب حد فعندنا ساو يرس وهيكل وغيرهم وهؤلاء فكتهم توزن بالطن ”  ، كما استجاب عدد كبير من الإعلاميين المصريين لتلك المبادرة مثل القرموطى  والإعلامية أسماء مصطفى ، اكد كلهما  انه يجب على المصريين جميعا مساعد البلد والنهوض بها وان الفكة تعتبر حاجة بسيطة وكل مواطن مصري يقدر يساهم بها حتى لو كانت الفكة قليلة ، وشدد الإعلامي القرموطى أن الأهم هي المحافظة على الدولة المصرية ، موْكدا على أن الرئيس السيسى فاهم كل حاجة فى البلد ، وما حدث منه هو نداء مقبول وليس إخبار المواطنين المصريين  .

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.