القصة التاريخية للمثل الشعبي دخول الحمام مش زي خروجه

كتب: آخر تحديث:

إننا في كثير من المواقف نسمع جملة دخول الحمام مش زي خروجه و تقال هذه الجملة لتدل على تبدل الحال و غالبا تعبر الجملة على الدهاء و الخداع.

الأصل في هذه الجملة يرجع إلى شخص كان يمتلك قديما حماما تركيا و كانت الناس لا تذهب إليه و بالتالي صاحب الحمام يدفع اجور العاملين عنده بالا ضافه إلي تجهيز الحمام من خشب و خلافه ولا يجنى أي أموال.

فكر صاحب المكان في حيله يستطيع بها جلب الناس إلى الحمام و هي انه قام بإعلان أن دخول الحمام مجانا و بالتالي تهافت الناس لدخول الحمام و بالفعل لم يأخذ منهم أي نقود و لكنه كان يأخذ منهم ملابسهم بحجة انهم لن يستخدموها داخل الحمام.

استخدم الناس الحمام مجانا و حينما قرروا الخروج و استرداد ملابسهم رفض تسليمهم الملابس إلا لو دفعوا ثمن استخدامهم الحمام فثار الناس عليه وقالوا لقد قلت إن دخول الحمام مجانا فرد عليهم قائلا دخول الحمام مش زي خروجه

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.