التخطي إلى المحتوى

كثيرا منا يقول أحيانا جملة اللي اختشوا ماتوا عندما يتعرض لموقف فيه قلة ذوق و نوع من البجاحة من الطرف الآخر و لكن هذه الجملة لها اصل تاريخي و موقف ذكره أسلافنا فدعونا نتعرف على الحدث الذي قيل فيه هذا المثل.

قديما اشتهرت بعض المناطق بتواجد الحمامات التركية و هذه الحمامات كانت مخصصه للنساء فقط و كانت من اجل الاستحمام و عمل حمامات البخار و خلافه و كانت هذه الحمامات تستخدم الأخشاب في تسخين المياه و توجد ثقوب داخل حجرات الحمام يخرج منها البخار.

كانت معظم السيدات تكون عاريه لأنه غير مسموح بدخول الرجال هذا بالإضافة ليصل البخار لكل أجزاء الجسم فيتم اقصي استفادة من البخار .

لكن في احد الحمامات اندلع حريقا هائلا و بدأت النساء تخرج من الحمام مسرعه حتى لو كانت عاريه لتنجو بحياتها و من شعرت بالخجل أن تخرج عاريه و فضلت البقاء لاقت حتفها و عندما علم صاحب المكان ذهب مسرعا إلى حارس الحمام و سأله هل مات احد فرد عليه قائلا اللي اختشو ماتوا.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.