نصائح العلماء والباحثين للوقاية من السرطان

كتب: آخر تحديث:

الكثير من المرضى حول العالم يعانون من مرض السرطان ويتناولون العلاج الطبي بالعلاج الكيماوي والعلاجات التقليدية، ولكى نستطيع أن نعالج ونقى أنفسنا من مرض السرطان لابد أن نعرف أسبابة وطرق الوقاية منه، مرض السرطان هو المرض المشهور هذه الأيام ورغم صعوبته ولكن له علاج وكلما كان التشخيص مبكر كان العلاج أسهل وأسرع، نشرح الآن الأعراض البدائية لمرض السرطان لتستطيع أن تقى نفسك منه أو تعالج نفسك في بدايته، اكتشف أعراض مرض السرطان المبدئية جداً معنا .

طرق التشخيص المبكر ، والوقاية من مرض السرطان بكل أنواعه

أولا الفحوصات الطبية لاكتشاف السرطان مبكراً

قم بإجراء الفحوصات الطبية المختصة التي تشمل اختبارات يمكنها اكتشاف السرطان قبل أن تظهر أعراضه. وبذلك يجب على الرجال بين أعمار 15 و 35 سنة، زيارة الطبيب لفحص الخصيتين، إضافة إلى فحص الرجال لهما بأنفسهم. وعلى الرجال أيضاً الذي تزيد أعمارهم على 50 سنة إجراء اختبار على سرطان القولون ، وأيضاً حول فحص سرطان البروستاتا.

أما الرجال الذين لديهم خطورة للإصابة بالسرطان، فعليهم إجراء الفحصين الأخيرين في وقت مبكر. ثم ينبغي على كل رجل أيضا فحص جسمه بنفسه لرصد أي علامات للأورام الخبيثة أو سرطان الجلد الأخرى.

وهذه الاختبارات تساعد على رصد الأورام الخبيثة في المراحل الأولية للمرض، إلا أن عليك أن تكون متيقظا دوما لرصد أي أعراض للمرض.

وقد وضعت جمعية السرطان الأميركية قائمة صغيرة للتذكير بهذه الأعراض، وهى تحتوى على عدة توصيات من كلمة CAUTION التي تعنى تحذير . وهذه هي الأعراض :

1-  C : تغيرات فــي عادات المعدة والمثانة

2-  A : تقرّح غير قابل للشفاء

3-  U : نزف دم أو خروج دم بشكل غير معتاد

4-  T : ازدياد السُمك أو ظهور كتلة في الثدي أو أي موضع آخر فى الجسم

5-  I : عُسر الهضم أو صعوبة في البلع

6-  O : تغيرات واضحة في الثآليل

7- N : سُعال متواصل أو بحة في الصوت

ولكن هذه القائمة تحتوى على دليل إرشادات عمومي ، إذ أن الأغلبية الساحقة لمثل هذه الأعراض يمكن أن تظهر نتيجة حالات مرضية غير سرطانية ، كما أن السرطان قد يؤدي إلى أعراض أخرى لم تذكرها تلك القائمة ، مثل نقصان الوزن أو الإجهاد اللذين ليس لهما أي تفسير. ومع ذلك فإن القائمة هي تذكرة مفيدة تدفعك للتركيز مع جسمك والاهتمام به وإخبار الطبيب بما تلاحظه في جسمك ! لأن التشخيص المبكر مهم.

ولكن هل يمكنك خفض خطر الإصابة بالسرطان لديك قبل كل شيء؟ رغم أن الإجابة تبدو ممتازة بحيث لا يمكنك تصديقها، فإنها حقيقية.

ويقدر باحثو كلية الصحة العامة في جامعة هارفارد أنه يمكن منع وقوع ما يقرب من نحو 75 في المائة من وفيات الأميركيين بالسرطان.

ثانياً : الوصايا العشر للوقاية من مرض السرطان

إليك 10 وصايا للوقاية من السرطان حسبما وجد الباحثون في هذا المجال .

1- غذاء صحي

تجنب التبغ بكل أشكاله ، وكذلك تجنب التعرض للدخان الثانوي منه ( التدخين السلبى ). تناول الغذاء بشكل مناسب . قلل استهلاكك من الدهون المشبعة واللحوم الحمراء، التي يعتقد العلماء أنها تزيد من أخطار الإصابة بسرطان القولون وسرطان البروستاتا. قلل من تناول الأغذية المشوية على الفحم ( خصوصا اللحوم ) ، وتجنب المأكولات المقلاة في دهون كثيرة. تناول كميات أكثر من الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة.
وجد الباحثون أيضاً أن الغذاء الغني بالألياف ربما يقلل من خطر سرطان القولون . ولا تنسَ أن تتناول الأسماك مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع ، وبهذا فإنك توفر الحماية من أمراض القلب ، وتقلل من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا.

2- رياضة والتمارين الرياضية والأنشطة الجسمية

مارس الرياضة بانتظام، فالنشاط البدني يساعد في تقليل خطر الإصابة بسرطان القولون، كما أنه قد يساعد في منع خطر سرطان البروستاتا. ويعتقد العلماء أيضاً أن ممارسة الرياضة تساعد في تقليل خطر سرطان الثدي لدى النساء، وربما في تقليل سرطان الأعضاء التناسلية أيضا. والرياضة سوف تساعد في حمايتك، حتى وإن لم تقودك إلى إنقاص وزنك.

حافظ على الرشاقة والنشاط البدني، فالسمنة تزيد من خطر أنواع عديدة من السرطان. وعليك أن تحسب السعرات الحرارية التي تتناولها : فإن كنت بحاجة لأن تصبح رشيقا ، قلل من تناول السعرات وأحرق عددا أكبر منها بممارسة  الرياضة.

تجنب الكحول لأن كثرته تؤدى إلى زيادة خطر سرطان الفم والحنجرة والمريء والكبد والقولون. كما أنه يزيد أيضا من خطر سرطان الثدي لدى النساء. والتدخين مع شُرب الكحول يزيد أكثر من الأورام السرطانية الناتجة عن تناول الكحول.

2- الإشعاعات والسموم

تجنب التعرض غير الضروري للإشعاع. ولا تقم بإجراء فحوصات بالصور الإشعاعية إلا إذا كان ذلك ضروريا. افحص منزلك للتأكد من مستويات إشعاع الرادون الموجود به، الذي يزيد خطر الإصابة بسرطان الرئة. احمِ نفسك من الأشعة فوق البنفسجية في الشمس، التي تزيد من خطر الإصابة بالأورام الخبيثة وسرطان الجلد الأخرى. ولكن لا تقلق من وجود المجالات الكهرومغناطيسية التي تولدها خطوط الجهد العالي لنقل الطاقة الكهربائية، أو من مجالات الموجات ذات الترددات العالية من أفران الميكروويف والهواتف الجوالة، إذ أنها لا تسبب إلى السرطان.

تجنب التعرض للسموم الصناعية والبيئية، مثل الأسبست، البنزين، الأمينات العطرية Aromatic Amines، ومركبات ثنائي الفينيل متعدد الكلورة polychlorinated biphenyls
(PCBs).

ما هي أنواع السرطان التي تؤدى إلى الموت ؟ ما هي أكثر أنواع السرطان خطورة ؟

من أصعب أنواع السرطان والتي غالباً ما تؤدى إلى الوفاة هي سرطان الرئة، سرطان المعدة ، سرطان الثدي ، سرطان القولون ، سرطان الفم ، سرطان الكبد ، سرطان عُنـُق الرحم ، سرطان المريء . ولكن العلم والحمدلله يتطور يومياً ليعطى علاج ووقاية أفضل للمصابين وبذلك تنخفض معدلات الوفيات ويقل خطر مرض السرطان ويسهل الشفاء منه إن شاء الله .

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.