حقيقة خبر وفاة الشيخ عمر عبدالكافي

كتب: آخر تحديث:

قام عدداً من رواد مواقع التواصل الإجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية بنشر نبأ وفاة الشيخ عمر عبدالكافي.
حيث أعلنت عدداً من الصفحات والحسابات الشخصية عن خبر وفاة الشيخ عمر عبدالكافي، إلا أن الأمر بات غير صحيحاً بالمرة، وهو مجرد شائعة.

حقيقة خبر وفاة الشيخ عمر عبدالكافي :

فقد أعلن موقع الشيخ عمر عبدالكافي على شبكة الانترنت يوم الخميس الماضي بأن الشيخ قد قدم اعتذاره عن خطبتي الجمعة بتاريخ 29-7-2016 و5-8-2016، والذي كان من المفترض أن يلقيها في إمارة دبي، إلا أنه اعتذر بسبب قضاء إجازته السنوية في تلك الفترة.
كما أعلنت قناة الندى الفضائية، والتي تقوم ببث محاضرات الشيخ بأن نبأ وفاته غير صحيح بالمرة، مشددين على توخي الحظر من قبل الناس في نشر الأخبار وتحري مصدقيتها.
وكان عمر عبدالكافي يقيم خارج الأراضي المصرية منذ عام 98 من القرن الماضي، ويرجع ذلك بسبب تضييق النظام الحاكم في مصر وقتها ومنعه من القيام بإلقاء المحاضرات أو الخطب الدينية في المساجد والجامعات وغيرها، مما جعل عبدالكافي مضطراً للسفر خارج البلاد، من أجل إلقاء خطبه فيها.
ومن المعروف أن الشيخ عمر  مهتماً بالحديث عن الإعجاز العلمي في القرآن الكريم، بجانب أحاديثه عن الدار الآخرة.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.