مغربية تلد أرنب وتحول للقضاء

كتب: آخر تحديث:

أثار خبر انجاب سيدة مغربية أرنب والذي تناقلته بعد وسائل الإعلام المغربية ردود فعل واسعة، حيث اعتبرها الكثيرون أحد علامات الساعة، خاصة عند إذاعة الخبر بالمشفى الذي كانت تلد فيه السيدة بمدينة رشيد المغربية، حتى اتضح الأمر وعرفت حقيقته.

أوضحت وسائل الإعلام أن امرأة مغربية حضرت لأحد المستشفيات العامة بمدينة برشيد المغربية، وهي تعامي من آلام المخاض، وعلى الفور تم توجيهها لغرفة الولادة، وطلب بعدها أن تدخل الحمام.

خرجت السيدة المذكورة بعد مدة وهي تحمل جنين على يدها وتدعى أنها أجهضت، وكان الجنين ميتاً، ويشبه الأرنب، الأمر الذي أثار حفيضة المتواجدين من طواقم الأطباء والعاملين بالمستشفى، وتم فحص الجنين الذي بدا بصورة وشكل غريب ، وتبين انه أرنب بالفعل، وتم القبض على السيدة للتحقيق معها.

الفريق الطبي قام بفحص السيدة وتبين أنها عقيمة ولا يمكنها الإنجاب، وعلى الفور تم تحويل القضية برمتها للنائب العام، حيث اعترفت السيدة المدعية أنها أنجبت أرنب، بأنها ابتدعت هذه الحيلة كي تحصل من المستشفى على تقرير طبي من المستشفى، تستخدمها كمستند ضد زوجها الذي ينوى تطليقها بسبب عدم إنجابها، أضافت أيضا أن الجنين الذي ادعت إنجابه في حقيقة الأمر أرنب، تم ذبحه سلخه كي يتم إتقان الخديعة.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.