ما هى أوقات رفع الأعمال إلى الله سبحانه و تعالى؟

كتب: آخر تحديث:

النبي صلي الله علية وسلم كان يصوم أغلب أيامه تطوعا في شهر شعبان وسبب ذلك قول النبي صلي الله علية وسلم بقولة ” إنة شهر ترفع فيه الأعمال إلي الله تعالي ،فأحب أن يرفع عملي إلي الله وأنا صائم “

وقد ذكر الفقهاء وعلماء الدين الإسلامي أن رفع الأعمال يكون في ثلاثة أوقات منها:

1- العصر والفجر

أن الله سبحانه وتعالي يرفع عمل الليل قبل عمل النهار وعمل النهار قبل عمل الليل ووذلك تأكيدا لقول الرسول صلي الله علية وسلم أنه قال ” يتعاقبون فيكم ملائكة بالليل وملائكة بالنهار ،ويجتمعون في صلاة العصر والفجر ،ثم يعرج الذين باتوا فيكم فيسألهم وهو أعلم: كيف تركتم عبادي ؟ فيقولون تركناهم ( وهم ) يصلون وأتيناهم وهم يصلون “.

2- الإثنين والخميس

وقد ذكر أن الاعمال ترفع في ذلك اليومين ( الأثنين والخميس ) من كل أسبوع وذلك لقول الرسول صلي الله علية وسلم ” إن أعمال بني آدم تعرض كل خميس،ليلة الجمعة ،فلا يقبل عمل قاطع رحم .

3- شهر شعبان

وذلك بحسب ما ثبت أن الرسول صلي الله علية وسلم أنة ذكر عن فضل شهر شعبان ” أنة شهر ترفع فيه الأعمال إلي الله تعالي ” فقد حدد الرسول كيفية رفع الاعمال والصورة التي تكون مقيولة بها وهي أن يكون المؤمن علي صيام لإنه أدعي لقبول عمله والمحببة لدية وكثير من المسلمين يفعل ذلك سنة عن النبي صلي الله علية وسلم وإتباعا له.

وقد ذكر علماء الدين والفقهاء. مثالاً لذلك أن شهر رجب شهر الزرع ،ةسعبان سهر السقيا ،ورمضان شهر الحصاد وكالطبيعي يجني الإنسان ما زرعت يداه. وقد وضح الرسول صلي الله علية وسلم أن شهر شعبان منسيا والناس تغفل عنه فقال ” ذلك شهر يغفل الناس عنه ” ولا يجب علي المؤمن ان ينسي ويغفل عن الشهر المبارك ولذلك وجب التوجه والتودد للإقبال علي الله سبحانه وتعالي ،وترفع فية الأعمال فوجب أن ترفع الأعمال في أبهي صورة يحبها الله عزوجل لكي تكون أقرب إلي القبول فنرجوا من الله القبول والغفران لقولة تعالي [ ياأيها الذين آمنوا لا تلهكم أموالكم ولا أولادكم عن ذكر الله ومن يفعل ذلك فأولئك هم الخاسرون ] جعلنا الله وإياكم ممنيسمعون القول فيتبعون أحسنة

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.