شخصية جحا بين الحقيقة والخيال من هو جحا الحقيقي وأين عاش.

كتب: آخر تحديث:

من منا لا يعرف شخصية جحا وقصصها الشهيرة التي تربي الجميع عليها، فجحا احدي الشخصيات الفكاهية التي كانت تعيش في مجتمعات وعصور قديمة جدا، ومن سمات شخصية جحا إنها شخصية فقيرة جدا وتدور أحداث حياتها بطريقة غريبة ، ومن ثم تتحول تلك الأحداث إلي نكت فكاهية ، وتناقلت تلك النكت وقصص جحا من مكان إلي مكان حتي انتشرت علي نطاق واسع جدا .

وكانت شخصية جحا توصف بذكائها ولكن في إطار كوميدي طريف ، ويكون تلك الإطار ملائم لحالة  الفقر  التي كان يعيش فيها جحا، ونجد ان جحا كان يرافقه دائما حماره الذي لم يتغير معه علي مدار الزمن ، وقد تم إطلاق لقب جحا علي العديد من الأشخاص علي مدار الأزمنة واختلاف العصور .

imagesمفال

ولكن من هو جحا ، تعود تلك القصة إلي القرن السابع الميلادي لشخصية تدعي دجين بن ثابت الفزاري ، وكانت امه تعمل خادمة لدي أنس بن مالك  في الدولة الأموية ، وقد لقب ” دجين ” بجحا وقد تميز بفطنه كبيرة وظرافة أثناء حديثه وذكاء أيضا ، وامتلك موهبة تأليف القصص الخيالية الكاذبة وكان يفعل ذلك بحبكة كبيرة ، وقد عاشت شخصية جحا التي تتمثل في دجين حوالي مائة عام ، وفي ذلك الوقت ذكرت شخصية جحا في العديد من الكتب ككتاب الذهبي وجلال الأسيوطي والحافظ ابن الجوزي .

ومن نوادر جحا :-

انه في يوم من الأيام ركب جحا حماره ومر علي قوم ، وكان احد هولاء القوم يريد ان يمازح جحا فقال له لقد عرفت حمارك ولكني لم أستطيع ان أعرفك ، فرد عليه جحا بالطبع فا انت علي صواب فالحمير لا تعرف إلا بعضها البعض .

وفي يوم من الأيام ضاع حمار جحا ، وبينما هو يبحث عن حماره ظل يحمد الله ويشكره فمر قوم بجحا وقالو له : لماذا تحمد الله ؟؟ فقال لهم نعم احمد الله لأنني لو كنت راكب علي حماري لكنت الآن قد ضعت معه ، لذلك احمد الله أنني لم أكن معه .

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.