حالات يجوز فيها شرعاً الإفطار فى رمضان

كتب: آخر تحديث:

قال الله سبحانه وتعالي فى كتابه العزيز : ( يا أيها الذين أمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون )

فالصوم هو الإمتناع عن أى قول او عمل ينافى تعاليم الله، وهو الإمساك نهاراً عن إدخال أى شئ فى البطن من أكل أو شرب، وأيضاً الإمساك عن شهوة الفرج خلال فترة الصيام .

وبما أن الإسلام دين يسر وليس عسر فهناك حالات منحها الله رخصة الإفطار فى شهر رمضان وهى حالات عدة تتمثل فى، إذا كانت المرأة فى فترة الحيض أو النفاس فيجوز لها أن تفطر على أن تقوم بقضاء الأيام التى أفطرتها فيما بعد .

وأيضاً يجوز الإفطار لمن كان مريضاً فيجوز له أن يفطر حتى يشفى ، وعليه أيضاً القضاء إلا إذا كان مرضه ملازماً له فعليه كفارة ، كما يجوز أيضاً أن يفطر المسافر إذا كانت المسافة تزيد عن 81 كم .

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.