آخر التطورات في قضية فتنة قرية الكرم

كتب: آخر تحديث:

بدأت تتزايد الفتن الطائفية في مصر منذ السنوات الأخيرة، ومنذ أيام قليلة شهدت البلاد أزمة جديدة وهى فتنة قرية الكرم التابعة لمركز أبو قرقاص بمحافظة المنيا ، والتي اندلعت فيها فتنة طائفية؛ وذلك لوجود علاقة عاطفية آثمة غير مشروعة بين سيدة متزوجة مسلمة ورجل قبطي .

قرية الكرم

وفى نطاق التطورات الجديدة لهذه القضية صرحت ابنة هذه السيدة المسلمة أن والدتها كانت على علاقة غير شرعية برجل قبطي يدعى أشرف، وأنها كانت قد شاهدتهما مع بعضهما البعض في أوضاع مخلة بالآداب في منزل جدتها، وأضافت أنها عند عودتها من امتحاناتها لمنزل جدتها وجدت أمها تجلس على السرير برفقة أشرف بملابس فاضحة .

كما ذكرت أنها قد رأت والدتها من قبل تجلس خلف أشرف على دراجته النارية، وعندما رأتها أمها هددتها بألا تفضح هذا الأمر وإلا ستقوم بذبحها، وذكرت أيضا أن أشرف كان يشترى لأمها الهدايا ومنها سلسلة ذهبية، كما أكدت أن والدتها كانت تضع حبوب منومة في الشاي لزوجها وتذهب للقاء عشيقها في منزل شقيقته.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.