العناية الإلهية أنقذت سكان مدينه نصر والنزهة بفارق 50 دقيقه من كارثة الطائرة المنكوبة

كتب: آخر تحديث:

أوضحت مصادر بشركة مصر للطيران أن الطائرة المصرية المنكوبة كانت قد تأخرت عن موعد اقلاعها في مطار شال ديجول الفرنسي وان ذلك التأخير قد انقذ محافظة القاهرة الكبري من كارثة محققه لم تحدث ولله الحمد .

فقد أكدت المصادر بشركة مصر للطيران بان الطائرة المنكوبة والتي سقطت بالبحر المتوسط  فجر يوم الخميس الموافق 19/5/2016، أنها إذا كانت قد اقلعت في موعدها المحدد  أي قبل 50 دقيقه من الموعد المتأخر الذي اقلعت فيه لكانت حدثت كارثة كبري لسكان القاهرة الكبري ، وبالتحديد سكان مدينه نصر والنزهة الجديدة لأنها كانت سوف تنفجر في تلك المنطقة المأهولة بالسكان وهو مأسوف يعد كارثة تدميريه بكل المقاييس ولكن شاءت العناية الإلهية انقاذ مصر من تلك الكارثة.

ومنذ العثور علي الأشلاء الممزقة  وجاري تحليلها ومعرفه أسباب انفجار الطائرة من الداخل ، والذي تم تأكيده هو انفجارها من الداخل ولكن البحث مازال مستمرا عن السبب هل هو عطل محرك أو زرع قنبله فعليه  ولماذا لم يتم الإبلاغ من طاقم الطائرة وهل انفجرت الكبينة أولا أو ماذا كلها أطروحات واسئله مازالت في عداد الألغاز وفي النهاية رحم الله موتنا جميعا.

اشلاء-ضحايا-الطائرة-المصرية-310x205

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.