سر اخر 4 دقائق على متن الطائرة المصرية المنكوبة يفسر سقوطها و تفجيرها بزرع القنبلة داخل حمام الطائرة

كتب: آخر تحديث:

مازال لعز سقوط الطائرة المصرية يحير الكثير حول العالم ويضع تساؤلات عديدة حول أسباب سقوطها ، فمازالت التحقيقات ساريه حتى تلك اللحظة ، فاكد المحققون في تلك القضية ان اخر 4 دقائق  التي سبقت الحادث على متن الطائرة المصرية ، هي حل لغز سقوطها حيث اكدوا المحققون ان 4 دقائق التي سبقت فقدت الطائرة اتصالها بأجهزة الرادار ،  كما تعطلت أجهزة الكمبيوتر الخاصة بها  .

الكشف عن دخان في الحمام القريب من كبينه قيادة الطائرة

كما  صرح المحققون وفقا للبيانات التي تم تحويلها من الطائرة الى المحطات الأرضية ،  فان جهاز استشعار بداخل قمرة القيادة قد توقف تماما عن العمل أولا ، ثم تبعه توقف حائط الالكترونيات وأجهزة الكشف عن دخان في الحمام القريب من كبينه قيادة الطائرة المصرية ، ثم توقف أجهزة الكمبيوتر الخاصة بالطائرة .

قنبلة مصنوعه يدويا في الحمام القريب من كابينة الطيار

وصرح خبراء طيران لشبكة ” فوكس نيوز ” الأمريكية ، ان 4 دقائق الأخيرة على متن تلك الطائرة ، تشير الى وقوع انفجار ضخم  ، وليس وجود عطل فنى بسيط بالطائرة او نشوب حريق بها ،  كما اكد المحققون ان الحادث ناتج بشكل كبير عن عمل إرهابي ، و من المحتمل ان تكون  عبوة ناسفة صغيرة ، اشبه بقنبلة بحذاء او ملابس داخليه ، وقد تم ضبطها يدويا في الحمام القريب من كابينه الطيار ، بما دفع أجهزة الكشف عن وجود دخان منبعث منها  .

 

 

 

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.