خبراء : تحريك سعر الدواء وليس تحرير

كتب: آخر تحديث:

قال محمود فؤاد، مدير المركز المصري للحق في الدواء، صحيحا ما تداولته وسائل الإعلام حول زيادة أسعار الدواء ولكن هناك خطأ كبيرا وقعت فيه وسائل الإعلام، التي بدورها قد صدرت للمواطنين قلقا كبيرا حول قرار زيادة أسعار الدواء.

وأضاف فؤاد إن الأجراء الذي تم اتخاذه هو تحريك سعر الدواء لعدد من الأصناف والتي يقل سعرها عن ثلاثين جنيها، وذلك بنسبة 20%، وليس تحرير سعر الدواء، بمعنى أن يرتبط سعر الدواء بمبدأ العرض والطلب، وهو الأمر المستحيل الذي لم يحدث على الإطلاق.

وأوضح فؤاد  على الرغم من المعارضة لتحريك بعض الأصناف الدوائية، إلا أن ذلك سوف يصب في مصلحة المريض، وخاصة مرضى الأمراض المزمنة الذين يعانون معاناة شديدة في الحصول على أنواع من أدوية القلب والسكرى والضغط، التي تندرج مع أنواع أخري كثيرة تحت بند الأدوية المنقذة للحياة.

وناشد ” فؤاد ” بضرورة أن تسرع الحكومة بإنشاء هيئة عليا للرقابة على الأدوية تكون مهمتها توفير الدواء ومراقبة الجودة والأسعار.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.