تحذير شديد من رسول الله بخطورة الجلوس فيما بين الظل و الشمس

كتب: آخر تحديث:

مفآجأة جديدة يكشف عنها العلم الحديث و التي سبق و حذرنا منها رسول الله منذ ما يزيد عن أربعة عشر قرنا ، حيث كشفت أحدث الدراسات العلمية و الطبية عن خطورة جلوس الفرد فيما بين الظل و الشمس ،  حيث أن أشعة الشمس الفوق بنفسجية الخطيرة تتمركز في الخط الفاصل بين الظل و الشمس .

ولذلك فان جلس أحد في الظل و جاءت عليه أشعة الشمس ، أو حدث معه العكس كان في الشمس و جاءه الظل فلا يترك جسده يجمع بين الظل و الشمس لخطورة الأشعة الموجودة في الخط الفاصل بين الظل و الشمس .

عن أبي هريرة رضي الله عنه و أرضاه ، قال النبي ﷺ : ” إذا كان أحدكم في الفيء (الشمس) ، فقلص عنه ؛ فليقم ؛ فإنه مجلس الشيطان “. رواه أحمد.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.