أضرار مزيلات رائحة العرق :اسمرار الجلد والحساسية الشديدة والسرطانات .

كتب: آخر تحديث:

مع دخول فصل الصيف تصبح مزيلات رائحة العرق ضرورة لا غنى عنها للرجال والنساء على حدٍ سواء , وتمتلئ الأسواق بمزيلات العرق من ماركات متعددة ,لكن أغلب مزيلات العرق الصناعية كل ما تفعله هو تغطية رائحة العرق فقط بعطور صناعية أو حتى بمركبات تمتص الرائحة  فقط ,وبالتالي يلزم استخدام كميات كبيرة من تلك المنتجات فى فترات متعددة من اليوم وهذا لا يعد استخداما عمليا خاصة وكثير من الرجال والنساء  يقضى أوقات طويلة خارج المنزل.

وأيضا من أضرار مزيلات العرق التى يلاحظها الكثير من الناس هي تأثير تلك المواد على لون الجلد وتسببها فى اسمراره وذلك لأن تلك المنتجات تحتوى على نسبة عالية من الكحول الذي مع احتكاك الجسم بالملابس وارتفاع درجة الحرارة يسبب حساسية طفيفة واحمرار ومع الاستخدام المستمر ينقلب هذا الاحمرار الجلدي إلى اسمرار فى الجلد.

ويحذر أطباء الجلد من الاستخدام اليومي للكحولات وملامسة الكحول للجلد يوميا ولفتحات الجسم ,بل ويؤكد الأطباء أن التعرض المفرط للحكولات لفترة طويله يوميا يؤدى إلى حتمية الإصابة بسرطان الجلد .ولذلك يوصى الأطباء بوضع العطور ومزيلات العرق على الملابس وعدم ملامستها للجلد أو للأغشية المخاطية المبطنة للفتحات الجسم .

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.