خانها زوجها .. لم تصرخ ..لم تبكي ولكنها قررت أن تنتقم أشد الانتقام ولكن علي طريقتها الخاصة !! فماذا فعلت.

كتب: آخر تحديث:

اكتشفت فجأة خيانة زوجها وكان رد فعلها فعلا غريب ولا يوصف ، فقد اكتشفت سيدة وتدعي لورا ارنولد وهي تبلغ من العمر 42 عاما خيانة زوجها وعلاقاته المتعددة ويدعي كريغ ويبلغ من العمر 44 عام واكتشفت انه يخونها وغير صادق معها في أي شي وذلك من خلال الإطلاع علي رسائله الخاصة واكتشفت ان امرأة أخري ترسل له العديدة من الرسائل وتجمعهما علاقة  ووقتها قررت بالفعل الانتقام من زوجها ولكن بطريقة مختلفة تماما.

انتظرت لورا حتي سافر كريغ في رحلة للعمل إلي نيويورك وبدأت في تنفيذ انتقامها الخاص ، فقامت بحزم كل أمتعتها وتغيير كل أقفال الشقة وقامت ببيع الشقة بسعر زهيد وكانت المفاجأة عندما عاد كريغ من رحلة عمله وجد ان كل الأقفال تغيرت ووجد نفسه خارج المنزل  بل ووجد أيضا المنزل به مجموعه من الشباب يشاهدون فيلنا في غرفه معيشته .

فقد قامت زوجته لورا ببيع منزل الزوجية خلال أسبوعين فقط وبسعر زهيد جدا ، بل وقام المالك الجديد للشقة بتأجيرها لطلبة جامعيين ، وكانت الموقف مفاجأة كبيرة بالنسبة لكريغ فقد وجد كل غرف منزلة مضاءه ومكتظة بالطلاب وبعد أن كان ذلك المنزل منزله أصبح فيه كالغريب .

وكان الموقف صادما حقا فقد قرع كريغ باب المنزل وهو ينادي علي زوجته لورا وطفلتيه فوجد شابا في عمر أل 20 يفتح له الباب وسمح له بالدخول ووجد أن زوجته أخذت بعض قطع الأثاث وتركت البعض وقد أصابت كريغ الصدمة فكيف استطاعت لورا فعل كل هذا خلال أسبوعين فقط !

وأكد كريغ ندمه من الزواج من لورا لكنه  أكد انه لن يدخل معها في حروب من اجل طفلتيه فقط .

ima11ges

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.