تفاصيل وحقائق حول قارة أطلانتس” الامبراطورية المفقودة.. لغز البشرية الضائع

كتب: آخر تحديث:

كثير ما سمعنا وقرائنا وشاهدنا افلام وقصص تدور حول قارة اطلانتس ولكن لا نعلم اين تقع تلك القارة فنحن فى العصر الحالى نعرف سبع قارات فقط هما افريقيا واسيا واروبا وغيرها من القارات وكانت ساحات تلك القارات تمتلى بالروايات والاساطير حول غرق القارة المفقودة اطلانطس التى من المعروف انها ظهرت فترة كبيرة من الزمان واختفت حيث وصفها فلاسفة العصر القديم عن كونها جنة الله فى الارض فيها تنمو النباتات والفواكة والخضروات وتحيا كل الطيور والحيونات فى سلام مع بعضها وتفوق حضارتها كل الحضارات المجاورة لها وتلك هى الاسطورة التى لا تزال تحير الجميع.

لغزة الانسانية الضائغ

وتبدء معرفتنا كبنى البشر بتلك القارة مع الفليسوف الاغريقى افلاطون فى عام 360 قبل ميلاد السيد المسيح حيث قام  افلاطون بتاليف كتاب يتحدث فيه عن وصف قارة اطلاطنس وصفها انه اكبر من اسيا وليبيا مع بعضهما وكانت تمتلك تقنيات وعلوم متقدمة جدا عن باقى سكان الكوكب  حيث استطاع سكانها بناء حلقات دائرية تدور حول معابدهم ومبانيهم اضافة الى سهول وشبكات رئ متقدمة جدا وتقع تلك الحلقات بعد اكتشافها فى جزر الكنارى واخرى فى جزر مالطا وتشبة التى وصفها افلاطون فى كتاباته.

33
 

اين توجد القارة

يتوحد الكثير من العلماء حول ان اطلانتس كانت تقع بالجوار من دولة قبرص بل ان قبرص نفسها وما حولها من جزر هى جزء من اطلاطنس حيث عصروا على ادلة توكد وقع الجزيرة المفقودة بين قبرص ودول الشام القديمة وسوريا حاليا حيث اكتشفوا هناك مستوطنات بشرية تحت عمق كيلو ونصف ف البحر الابيض المتوسط الواقع هناك  ويقول العلماء ان عمر اطلاطنس بحسب افلاطون حوالى 9000 سنه قبل الميلاد وهى منطقة تقع فى مضيق جبل طارق فى البحر الابيض المتوسط ولكن يبقى مكانها دائما هو السر الذى يسعى الكثير من العلماء على كشفه منذ عقود.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.