هل الليمون الدافئ يحرق الدهون ؟

كتب: آخر تحديث:

هذا الخليط السحري والمشروب طيب الطعم قد نخفل عنه وعن فوائده العظيمة لما استغنيت عنه كل يوم وجعلته مشروبك المفضل حيث انك تجمع بين فوائد الماء الجليلة وفوائد الليمون العديدة ومن أول فوائده :
1- انقاص الوزن : حيث اثبتت التجارب مدى فعالية هذا المشروب في انقاص الوزن وبشكل سريع لأن الليمون يحتوي على مادة البكتين تساعد على الشعور بالشبع.
2- نضارة البشرة : حيث يحارب الليمون علامات تقدم السن لانه غني بفتامين ج الذي يعمل على انتاج الكولاجين والمواد المضادة في الليمون ترطب الجسم وتحافظ على على نضارته وتخلص الجسم من السموم لتقام ظهور التجاعيد ويحارب ايضا حب الشباب ويمنع ظهور البثور في البشرة ويعمل على تبيضها من الندبات.
3- الخلايا السرطانية : حيث ان عصير الليمون يقي من السرطانات لفعايلة مواده في قتل الخلايا السرطانية الخبيثة ودون انا يؤثر سلبا على الخلايا السليمة وقد اثبتت الدراسات انا الليمون اكثر امانا من العلاج الكيميائي للقضاء على الأورام الخبيثة لوجود المواد المؤكسدة بالليمون تعمل على محاييدة الأحماض والسرطان ينمو في الوسط الحمضي كما انا الليمون يساعد الكبد على اداء عمله بشكل جيد فيساعد الأنزيمات التي تقوم بتخليص الكبد من السموم ويعد الليمون مدرا للبول فيعمل على تنقية المسالك البولية فيساهم بتنظيف المعدة والكولن.
4- يفيد الأم اثناء الحمل لوجود نسبة ممتازة من حمض الفوليك التي تحتاجه الحامل وفتامين ج ايضا فيعمل على مقاومة العدوى ويساعد على صنع الكولجين الذي يعمل على نمو الغضاريف والأوتر والعظام والجلد عند الجنين ويساعد ايضا الجسم على امتصاص الحديد.
5- عملية الهضم حيث ان شرب الماء مع الليمون يساعد على تنشيط المهعدة والأمعاء ويخفف مشاطكل الهضم والإنتفاخ وتنظيم الإخراج من المعدة بشكل سهل والليمون ممكن ان يكون له دور لعلاج مشكلة الإمساك وتنظيم مستوى السكر في الدم والعمل على حضم الدهون بشكل جيد.
6- يعزز الجهاز المناعي والعصبي فالليمون مع الماء الدافئ يقلل من العدوا الفيروسية ويكافح نزلات البرد وإنفلونزا والحمى ويدعم الجهاز المناعي ويقلل ايضا من ضغط الدم المرتفع والليمون غني بفيتامين (ب) الذي يمد الجسم بالطاقة كما يعمل على تهدئة النفس من نوبات الغضب او العصابية ولإحتوائه على مادتيي البوتاسيوم والمغنيزيوم اللتان لهما آثار مفيدة على المخ والأعصاب تساعد على الحد من التوتر والإكتئاب والغضب والنسيان.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.