فستان يغير من حياة سيدة لينقلها من حياة المشردين الي حياة المليونيرات

كتب: آخر تحديث:

تحدث العالم عن الفستان الغريب الذي كان له أكبر تأثير في حياة سارة لويس براين و التى نشرت الصحيفة البريطانية ديلي ميل قصتها ، حيث حولها الحظ من سيدة فقيرة، لا تستطيع أن تدفع إيجار منزلها و دفع النفقات من أجل تربية أطفالها الصغار، الى مليونيرة تتهافت عليها كبرى بيوت الأزياء من أجل التعاقد معها و شراء تصميماتها.

ترجع تفاصيل القصة عندما قامت السيدة سارة بتصميم  هذا الفستان و فكرته الجديدة من نوعها ، جاءتها فكرته أثناء نومها على حد قولها ، لتصحو من النوم و تبدأ في العمل به و لمدة شهر كامل ظلت عاكفة على تنفيذه ، يوميا لمدة ست ساعات من العمل المتصل حتى أنهت العمل فيه فكان هو ضربة الحظ التى كتبها القدر لها ليحولها من متسولة مشردة إلى مليونيرة .

مكونات الفستان الذي قامت بتصميمه سارة براين

استخدمت سارة في تصنيع  الفستان عدد 145 علبة بها  3000 كرة ، قامت سارة بلصقهم معا بواسطة 90 أنبوبة من الصمغ

هذا و قد اعترفت سارة براين بفضل مواقع التواصل الإجتماعي عليها، حيث أن مواقع لتواصل هي من نشرت  الفستان و ساعدته على انتشاره ، حتى سعت وراءها بيوت الأزياء لطلب المزيد من التصميمات .

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.