يا فرحة ما تمت مفاجأة صادمة للفتاة التي عادت لأهلها بعد 20 عام

كتب: آخر تحديث:

بعد غياب وردة طارق الصفتي 20 عاما عن أهلها بعد أن فقدتها أمها في شوارع القاهرة رجعت إليهم عن طريق رسالة قامت بإرسالها إلي أحد صفحت الفيس بوك تطلب نشر صورتها وهي صغيرة علي أمل أن يتعرف عليها احد وبالفعل بعدد خروجها من المنزل عام 1996 عادت إلي أهلها وتعرفت عليهم.

ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن فعند عودتها اكتشفت أن أمها خرجت لتبحث عنها وتنشر صورتها في الشوارع عام 1999 ولم تعد من يومها بعد أن أصيبت بحالة نفسية سيئة، وعليه قررت وردة البحث عن والدتها وذلك بالاتفاق مع أخوتها وكذلك عمل تحليل DNA للتأكد من هويتها ونسبها لأهلها والذين يقومون بالمنصورة.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.