كارثة حقيقية مزارعين البحرية يرون أراضيهم بمياه الصرف بسبب نقص المياه

كتب: آخر تحديث:

نقص المياه يزداد يوما بعد يوم وسبب رعب وهلع للمزارعين فالأراضى,  سوف تبور ويفسد زرعهم الذى يعيشون منه,  ومن بيعه للتجار فماذا هم فاعلون فى ذلك الأمر .

فقد فعلوا حقا مزارعين البحيرة برى أراضيهم بمياه الصرف,  وهذه كارثة بشرية وأمراض وأوبئه سوف تنتشر فى البلاد , وذلك بسبب نقص المياه لديهم وجفاف الترع وأنتشار ورد النيل بها .

فزرعهم سوف يفسد ويقول أحد المزارعين فى قرية المحمودية , عن مأساتهم بسبب نقص المياه أنه أن مات كثير من الزرع , والأراض تتعرض للبوار بسبب نقص المياه والترع التى جفت .

والا نجد سبيل سوى أنقاذ أراضينا برى الأرض بمياه الصرف والمجارى , وهذا خطر كبير وخاصة للقمح الذى ينتج منه رغيف العيش,  وبذلك الخطورة تزداد على المواطنين وتدهور صحتهم .

وتحدثرجب النجار، مزارع بمركز الرحمانية، إن ترعة “ساحل مرقص” تروى أكثر من 40 ألف فدان بزمام المركز، إلا أن الترعة تعرضت للجفافويوجد نقص من مياه الري، بسبب أزمة نقص المياه.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.